الأخبارالصحة و البيئة

الزراعة: ارتفاع معالجة أكثر من 65 ألف فدان مانجو من العفن الهبابى بالإسماعيلية والشرقية

كشف تقرير رسمي لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، ممثلة في الإدارة المركزية لمكافحة الآفات، عن الانتهاء من معالجة 65 ألفا و 500 فدانا منزرعة بأشجار المانجو بمحافظتي الإسماعيلية والشرقية، ضد الحشرات القشرية المسببة لظاهرة العفن الهبابى لأشجار المانجو، مصابة بهذه الحشرة بالمحافظتين بزيادة الفي فدان عن الشهر الماضي.

وأوضح التقرير أن المساحة المنزرعة بأشجار المانجو المصابة بمحافظة الإسماعيلية والتي تم الانتهاء من تقليمها بلغت حوالي 52 ألفا 160 فدانا، حيث تم التقليم للبساتين المصابة وغير المصابة، فضلا عن تربية وتقليم أشجار عالية وغير مصابة داخل المحافظة ونتج عن ذلك زيادة المساحة عن المستهدف علاجها وهي 47720 فدان، وبحسب التقرير تم ايضا علاج مساحة 11 ألفا و706 فدانا بمحافظة الشرقية، من أصل 11 ألفا و800 فدان مصابة بالمحافظة.

وأشارت الوزارة في  بيان لها الاثنين إلى أنه تم إجراء كافة عمليات المكافحة والرش والتطهير والمعالجة، لتلك المساحات، حيث تم رش مساحة 65 ألفا و 500 فداناً بالمحافظتين بالمطهرات الفطرية، منها 48 ألفا و370 فدانا بمحافظة الإسماعيلية، و12 ألفا و596 فدانا بمحافظة الشرقية، كذلك رش مساحة 41 ألفا و903 أفدنة بالصابون البوتاسي بالمحافظتين، منها 30 ألفا و296 فدانا بمحافظة الإسماعيلية، و11 ألفا و607 فدانا بمحافظة الشرقية، كذلك 32 ألفا و657 فدان تم رشها بالزيت المعدني بالمحافظتين منها 26 ألفا و798 فدانا بمحافظة الإسماعيلية و5859 فدان بمحافظة الشرقية.

ومن جانبه، شدد الدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، بسرعة الانتهاء من معالجة باقي المساحات المصابة، وتكثيف حملات المتابعة والمرور على زراعات المانجو بمختلف المحافظات وتوعية المزارعين بأهمية العمليات الميكانيكية والرش بالمركبات التي توفرها الوزارة على أشجار المانجو لمكافحة الإصابة بهذا المرض.

اجري توداي على اخبار جوجل

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى