الأخبارالاقتصادالانتاجالمياهبحوث ومنظماتمصر

الري: التنسيق مع الإسكان لترشيد  إستهلاك المياه وتعظيم الاستفادة من الموارد المائية

>> عبدالعظيم: إستعراض خطط التحول من الري التقليدي للري الحديث ورفع كفاءة الإستخدام

ترأس كلا من الدكتور رجب عبد العظيم وكيل وزارة الموارد المائية والرى والمشرف على مكتب الوزير والدكتور سيد إسماعيل نائب وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الاجتماع التنسيقي بين الوزارتين وذلك بحضور القيادات التنفيذية بالوزارتين فى إطار العمل على تحقيق الأمن المائي وتوفير الاحتياجات المائية لكافة القطاعات

وناقش الاجتماع تنفيذ العديد من المشروعات المختلفة، حيث تم الاتفاق علي قيام اللجنة الفرعية المشتركة برئاسة المهندس رئيس قطاع الري والدكتور نائب رئيس الشركة القابضة بعقد اجتماع الأسبوع المقبل لدراسة المشروعات المقترحة، و وضع برامج زمنية للخطط التنفيذية و البدائل المختلفة و دراسة السيناريوهات المحتملة.

و قال الدكتور رجب عبدالعظيم وكيل وزارة الري، انه تم مناقشة خطة ترشيد المياه وتم إستعراض الوضع الراهن و المنظور المستقبليّ لقطاع مياه الشرب و التحديات التي تواجهه، و الإجراءات و الرؤى المُقترح تنفيذها لمواجهة التحديات وتلبية الاحتياجات المائية و توفير المتطلبات المستقبلية

وأضاف “عبدالعظيم”، إنه تم استعراض الإجراءات المقترح تنفيذها، و الكم المتوقع توفيره من المياه لكل إجراء، و الاستثمارات المطلوبة لتحقيق ذلك ، و تحديد الجهات المنوط بها وضع تلك الإجراءات موضع التنفيذ.

وأوضح وكيل وزارة الري، أن الخطة القومية لترشيد الإستهلاك في قطاع مياه الشرب ترتكز على محورين أولهما يعمل على تعظيم الموارد المائية المتاحة من خلال التوسع في تحلية مياه البحر خاصة في المناطق الساحلية، وإستخدام المياه الجوفية في المناطق الداخلية، مع زيادة العائد من إعادة إستخدام مياه الصرف الصحي المعالجة خاصاً في محافظات الصعيد، تزامناً مع تحسين نوعية.

ولفت “عبدالعظيم”، إلي إنه فيما يتعلق بأهداف المحور الثاني بترشيد الكميات المستخدمة لمياه الشرب من خلال الإستفادة من التقنيات الجديدة مثل القطع الموفرة التم يتم تركيبها على مخارج المياه ، و تقليل الفاقد في شبكات التوزيع ، و التوسع في تركيب العدادات لضبط الاستهلاك و بخاصة من الأجيال الذكية مسبوقة الدفع ، و يترافق مع ذلك تدشين حملات إعلامية لنشر الوعي و ترقية سلوك المستهلكين ، مع الحد من التوصيلات غير القانونية ، و الإستفادة من تكنولوجيات التواصل والإتصال الجديدة خاصة الهواتف المحمولة في دعم خدمات مياه الشرب و الصرف الصحي.

واستعرض وكيل وزارة الموارد المائية والرى خطط و جهود وزارة الموارد المائية و الري في مجال ترشيد إستخدام المياه في قطاع الزراعة من خلال الإنتقال من نظم الري التقليدية إلى نظم الري الحديث، و ما سيمثله هذا من من تعظيم الاستفادة من المياه وزيادة الانتاج الزراعى، كما استعرض سيادته الأعمال الجاري تنفيذها لتأهيل الترع الفرعية و المنشآت المائية لتنفيذ تلك المشروعات .

وأكد “عبدالعظيم”، أن الوزارة تطبق اسلوب الادارة المتكاملة للمياه وترشيد الاستخدامات المائية فى كافة القطاعات المستفيدة فى الزراعة والشرب والصناعة وخلافه.

ومن جانبه شدد الدكتور سيد إسماعيل نائب وزير الإسكان علي أهمية تكثيف اجتماعات اللجنة الفرعية المشتركة لتكون بمعدل مرتين أسبوعياً بهدف وضع الخطط التنفيذية ، ووجه سيادته بإصدار بيان شهري يوضح كميات مياه الشرب و الصرف الصحي و الفاقد في الشبكة و إرساله إلي الجهات المعنية في وزارة الموارد المائية و الري.

وجدير بالذكر انه تم الإتفاق على البدء في إجراءات دراسة ربط منظومة القياس (الاسكادا) المستخدمة في محطات مياه الشرب بشبكة الرصد عن بعد (التليميتري) في وزارة الموارد المائية و الريّ.

 

اجري توداي على اخبار جوجل

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى