الانتاجانتاج حيواني وداجني

تعرف على ماعز البور .. وزن الواحد 120 كجم خلال عام واحد وتنتج 3 ولدات سنوياً

سلالة ماعز البور متميزة وتحقق نتائج أفضل من تربية الجاموس والابقار

وألبان ماعز البور أعلي قيمة في المواصفات والأفضل في إنتاج الالبان الفاخرة

تلقت وزارة الزراعة طلبات لشراء ماعز البور الشهير  تخطت الـ 3 آلآف رأس خلال الأشهر الماضية والتى يتم استيرادها بهدف زيادة إنتاج اللحوم والالبان في مصر.

وتتميز ماعز البور بصفات فائقة في إنتاج اللحوم والالبان، وقال الدكتور عبد الرشيد غانم الأستاذ بمعهد بحوث صحة الحيوان ان الوزارة تهدف الي نشر  سلالة ماعز البور بمختلف المحافظات نظرا لتميزها الشديد في انتاج اللحم واللبن.

رزق البنك الزراعي المصري

وعن مزايا تربية ماعز البور نظرا لقيمتها الاقتصادية الكبيرة، يمكن للماعز الواحدة أن تستعيد بعد عام قيمة رأس المال لتكلفة إنتاج الماعز الواحدة،   قيمة رأس المال بمقدار 3 أمثال – 4 أمثال سعرها فقط من سعر الخلفات ويعتبر اللبن ومنتجاته مكسبا إضافيا للقائمين بالرعاية والتربية.

وقال الدكتور عبدالرشيد غانم ان ماعز البور تتميز بـ 7 مواصفات عن غير من السلالات الآخري،  حيث عادة ما يكون الجسم أبيض والرأس والرقبة بيضاء  ولكن في بعض الأحيان تكون بيضاء اللون بالكامل أو بنية اللون بالكامل، ولها أذنين بندولتين طويلتين.

وأضاف خبير الانتاج الحيواني، أن ماعز البور تتميز بقدرتها العالية على التأقلم مع كافة الظروف البيئية، مشيرا إلي أنه يوجد سلالة من ماعز البور يتم إستخدامها لأغراض العرض وتسمى ماعز البور كبير الحجم, ويجب الإشارة إلى أن هذه السلاله تحتاج إلى رعاية كبيرة جدا عن السلالة التجارية من حيث التغذية والسكن.

وأضاف “غانم”، ان هذا النوع من الماعز تتميز إناثها بعاطفة أمومة كبيرة وبالتالي فإنها أم ممتازة في رعاية أبائها، كما تتميز بمعدل تحويل غذائي عالي جدا ولهذا السبب فإنها تعتبر المفضلة لكل المزارعين فى بلاد المنشا.

أوضح غانم أن ماعز البور تتميز بمعدل خصوبة عالي جدا بالمقارنة بباقي أصناف الماعز، مشيرا إلي ان الذكر البالغ يزن ما يتراوح بين وزن 110 إلى 135 كجم وتزن الإنثى البالغة 90 إلى 100 كجم، وإنتاج اللبن للإناث البالغة يصل إلى 3 : 4 كجم / يوم، ويتراوح عمر الماعز مابين 8 إلى 12 سنة.

وأوضح أنه يوجد سلالة من ماعز البور يتم إستخدامها لأغراض العرض وتسمى ماعز البور كبير الحجم, ويجب الإشارة إلى أن هذه السلاله تحتاج إلى رعاية كبيرة جدا عن السلالة التجارية من حيث التغذية والسكن ,,

وأشار غانم إلي إنه توجد ملاحظات لتربية ماعز البور يجب الالتزام بها عند تربية ماعز البور وهي إنه يجب أن يتم وضع الخلفات الجديدة في مكان منفصل مع الأم ويجب أن يتم تغذيتهم على حليب الأم قدر الإمكان وليس على علائق بديلة، و أن يتم إتخاذ كافة الإجراءات الإحترازية والبيطرية لتجنب الإصابة بالأمراض المنتشرة للنتاج، ومداومة التخلص من الآفات التي تتطفل على الخلفات والأمهات.

وشدد خبير صحة الحيوان،علي إنه يجب أن يتم تصميم بوكسات التربية بأن تكون مرتفعة عن الأرض لتقليل البلل، ويجب الإهتمام بتوفير مياه نظيفة وأن يتم تجديدها بإستمرار، ويفضل السماح للماعز بالرعي وإن لم يكن يجب أن يتم توفير كمية كافية من العلف الأخضر للقطعان.

يأتي ذلك بينما أشارت دراسة فنية أعدها الدكتور عبدالرشيد غانم حول ماعز البور  إلي معدل الخلفات يترواح ما بين 3 الى 4 خلفات بالعام  وهو يعتبر من أعلى المعدلات ما بين سلالات الماعز، ويصل عمر التزاوج 6 أشهر في الذكور و الإناث، مشيرة إلي أن مواصفات لحوم ماعز البور تتميز بأنه يمتلك مواصفات لحم ممتازة، حيث تتميز لحومها بإنخفاض مستويات الدهون و الكوليسترول، كما تتميز لحومها أيضا بإرتفاع نسبة التشافي حيث أن عظامها صغيرة بالنسبة إلى الكتلة العضلية، وتبلغ نسبة التصافي 40%: 52% من الوزن الحي للحيوان في الحيوانات الصغيرة حتى 40 كجم وتزيد نسبة التصافيوالتشافي كلما كبر الحيوان في العمر والوزن.

وفيما يتعلق بالمقارنة بين لحوم ماعز البور ولحوم بعض الحيوانات المزرعية الأخرى من حيث المحتوى من الطاقة والدهون و الدهون المشبعة و البروتين و الحديد، فإن نتائج الدراسة أكدت إنخفاض نسبة الدهون والسعرات الحرارية، بدرجة أكبر من مثيلاتها من اللحوم الأخرى وإرتفاع معدلات البروتين والحديد مقارنة بـ”لحوم ماعز البور”.

ووفقا للدراسة العلمية فإن مواصفات اللبن تتميز بإحتواءها على مستوى دهون مرتفع ما بين 4 : 7% دهون و مستوى بروتين يبلغ حوالي 4,3 % وتعتمد هذه النسبة على عدد أسابيع الحلب حيث أنها تكون متدنية في الأسابيع الأولى وترتفع بعد ذلك ويعتبر تلك النسب من الدهون والبروتين ذات مردود اقتصادىعالى جدا حيث تعظم القيمة الغذائية والعوائد الإقتصادية

وتشير الدراسة إلي أن المواد الصلبة الكلية تبلغ في لبن ماعز البور تصل إلى 16,3%، مما يضيف الىها ميزة نسبية أخرى فى تصنيع الأجبان لزيادة المواد الصلبة، وتصل مدة الحلب من 4 : 7 أشهر، وتعتبر معدلات الحلب ومكونات الحليب ومدة الحلب للماعز الواحدة تضاهى تماما إنتاج جاموسه محلية متوسطة الإنتاجية من الألبان، وتضاهى جاموسة فى إنتاجيتها من المواليد حيث يبلغ معدل عدد المواليد من 3 الى اربعة يبلغ الذكر منها وزن 120 كيلو بعد عام أى معدل 360-480 كيلو وزن حى وهو وزن العجل الجاموسى بعد عام تقريبا

وأوضحت الدراسة ان التغذية ومعدل النمو اليومي للماعز البور، تعادل نفس مكونات العلف التي يتغذى عليها سلالات الماعز الأخرى ولكنها تفضل التغذية على الذرة، والحشائش الخضراء، مشيرة إلي أنه في حالة التغذية المتوازنة يتراوح معدل النمو اليومي من 175 جم إلى ما يترواح ما بين 200 – 250 جم ويعتمد هذا الإختلاف أيضا على الظروف الجوية الملائمة للنمو.

وأكدت الدراسة أن معظم المزارعين يفضل ماعز البور في التربية المزرعية وأيضا أستخدام هذا النوع من الماعز في التلقيح الخلطي بين سلالات الماعز الأخرى حيث يؤدي ذلك إلى ظهور قوة الهجين وتحسن إنتاج هذه السلالات، مشيرة إلي أنه تمت الإستفادة من عمل خليط بين سلالة ماعز البور وسلالات من الماعز الأسباني، وماعز الأنجورا، وماعز كيكو، والماعز النوبي، والماعز العوثمانابادي.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى