الأخبارالاقتصادالانتاجانتاج حيواني وداجنيبحوث ومنظماتحوارات و مقالاتمصر

د أحمد جلال يكتب: لماذا تتوقف الدجاجات عن إنتاج البيض؟

عميد كلية الزراعة – جامعة عين شمس- مصر

يتبع انتاج البيض فى قطعان الدواجن المنحنى النموذجي للإنتاج، وعلى الرغم من ان المنحى يكون متشابهة فى معظم انواع الدجاج breeds of chickens فان العدد المحدد من الممكن أن يتباين بصورة معنوية عند الاخذ فى الاعتبار العمر عند وضع أول بيض age at the first egg ومعدل اقصى انتاج peak production rate ووزن البيضة.

يبدأ انتاج البيض عندما تصل الدجاجات الى عمر 18-22 اسبوع من العمر اعتماداً على النوع breed والموسم season. انتاج البيض، كنسبة من الدجاجات المسكنة hen housed، يزداد بحدة ليصل الى القمة بعد 6-8 اسابيع بعد النضج الجنسي. مستوى قمة انتاج البيض حوالى 90% أو اكثر مع بعض انواع الدجاجات المنتجة للبيض (مثل اللجهورن)، بعد ذلك ينخفض الانتاج تدريجيا.

يستمر الانتاج بعد ذلك حتى تتساوى تكاليف التغذية مع تكاليف البيض الناتج حيث يتم التخلص من القطعان أو دخول تلك القطعان فى مرحلة القلش الإجباري للدخول فى موسم إنتاجي جديد.
يوجد العديد من العوامل التى تؤثر بصورة سلبية على انتاج البيض من القطعان وقد تؤدى الى توقف فجائي فى انتاج البيض sudden drop in egg production.

ولتحديد هذه العوامل يجب مراجعة تاريخ هذه القطعان من حيث برامج الاضاءة lighting program والتغذية feed consumption (كم ونوع) استهلاك المياه water intake الطفيليات parasite والأمراض diseases أي تغيرات أخرى فى ظروف الرعاية.
كل عام تضع الدجاجات كميات قليلة من البيض وهناك بعض الدجاجات التى تسطيع الانتاج لمدة عشر سنوات ولكنها ليست ظاهرة عامة، حيث أن معظم الدجاجات يمكنها الانتاج لمدة 2-3 سنوات، وبالتالي فمن العوامل الهامة التى يجب أن تأخذ فى الاعتبار هو عمر القطعان flock ages.

ومن الضروري التعرف على سبب انخفاض الانتاج وهل هو نتيجة انخفاض العد أو قيام الدجاجات بأكل البيض egg eating حيث تعتبر من المشاكل الهامة فى بعض القطعان حيث ينخفض الانتاج نتيجة أكل البيض وليس نتيجة انخفاض العدد، كما يجب التأكد من أن القطعان لا تقوم بإخفاء البيض أو قيام القوارض بأكل البيض.

الاسباب الشائعة لانخفاض إنتاج بيض القطعان فجائياً:

1- قصر طول النهار decreasing day length or insufficient day length

النشاط التناسلي فى الدواجن يشتمل على وضع البيض يتأثر بعدد ساعات الاضاءة فى اليوم، وبالتالي يمكن امداد الطيور بعدد ساعات الاضاءة الصناعية والتي توفر الاحتياجات اللازمة لها. يشير طول اليوم الى عدد ساعات الاضاءة فى اليوم، يتم تنبيه انتاج البيض عن طريق زيادة طول اليوم (عدد ساعات الاضاءة) وبالتالي يحدث انخفاض الانتاج عند قصر طول اليوم.

فى حالة عدم اعطاء الدجاجات عدد من ساعات الاضاءة الصناعية فان ذلك يؤدى الى انخفاض انتاج البيض وقد يؤدى الى توقف القطعان عن الانتاج. لمنع انخفاض انتاج البيض يجب توفير عدد ساعات اضاءة ثابت فى اليوم (14 ساعة) ويتم توفير حوالى 40 وات لكل 100 قدم مربع من الاقفاص coop وهى كافية للعملية الانتاجية. معظم الدجاجات تقوم بوضع البيض فى الصباح.

2- التغذية غير المناسبة improper nutrition

التغذية غير الملائمة من الاسباب الهامة التى تؤدى الى حدوث انخفاض فى الانتاج، حيث تحتاج الدجاجات الى علائق متزنة حتى تتمكن من الوصول الى اعلى مستويات من الانتاج، وبالتالي يجب ان يتم عمل الخلطات الغذائية لتتلاءم مع الاحتياجات الغذائية للدجاج (كم ونوع)، هناك العديد من المربين الذين يحاولون تقليل تكلفة الاعلاف عن طريق استخدام بعض المخلفات مثل scratch grains و table scarps مما يؤدى الى علائق غير متوازنة، وتغذية الدجاجات على علائق غير متزنة لفترات طويلة يؤدى الى انخفاض الانتاج وقد يؤدى الى توقفه وقد يسبب مشكلة انقلاب الرحم prolapse (وهى ظاهرة تؤدى الى خروج الرحم من الدجاجة الى خارج الجسم) كما يمكن أن نحدث هذه الظاهرة نتيجة زيادة محتوى الدهون داخل الدجاجة أو كبر حجم البيضة عن المعدلات الطبيعية. ومن الممكن أن تسبب هذه الظاهرة فى زيادة ظاهرة أخرى وهى الافتراس cannibalism. ويجب عدم اضافة مضادات الكوكسيديا coccidiostats الى علائق الدجاجات البياضة.

النيكربازين nicarbazine

احد مضادات الكوكسيديا والذى يقلل من الكفاءة التناسلية للدجاجات، كما يؤدى الى ضعف غشاء الصفار yolk membrane is weakned فيما يعرف بظاهرة تبقع الصفار mottling. بالإضافة الى النيكربازين المضاف الى علائق الدجاجات المنتجة للبيض ذو القشرة البنية يؤدى الى تغير لون القشرة خلال 48 ساعة من الاضافة، وهذا التغير ينتهى بسرعة بعد ازالة مضاد الكوكسيديا من العلائق.

مادة monensin

مادة تستخدم كمضادة للكوكسيديا فى الدجاج وهذه المادة ذات تأثيرات عكسية على انتاج البيض فى الدجاج وخصوصا المغذاة على علائق منخفضة البروتين.

ومن المشاكل الاخرى الشائعة والمرتبطة بالتغذية عدم كفاية ماء الشرب water drinking حيث يمثل الماء حوالى 70% من جسم الحيوان وبالتالي من الضروري توفير كميات المياه المناسبة للطيور كما يجب التعرف ان هناك ارتباط وثيق بين كمية المياه المستهلكة وكمية الغذاء المأكول.

ملح الطعام salt

معظم الحيوانات تتغذى على علائق مضاف اليها ملح الطعام فى صورة كلوريد الصوديوم. يتم اضافة اليود iodine الى العلائق بصورة منفصلة، يعتبر عنصر الصوديوم من العناصر التى تلعب دورا رئيسيا فى الاحتفاظ بحجم سوائل الجسم، ورجة الحموضة والضغط الأسموزي الملائم، وبالتالي انخفاض ملح الطعام فى العليقة يفقد الطيور شهيتها كما يؤثر انخفاض عنصر الصوديوم على الاستفادة من البروتين والطاقة فى العليقة وبالتالي يتداخل مع الاداء التناسلي بصورة سلبية.

عنصر الكلورين chlorine

يعتبر من العناصر الغذائية الاساسية، حيث يفرز كلوريد النيتروجين hydrogen chloride من المعدة الغدية proventriculs فى الدجاج هو ضروري لعملية الهضم، ويلعب الكلورين دورا هاما فى الاحتفاظ بالتوازن الأسموزي فى سوائل الجسم، يؤدى النقص فى عنصر الكلورين الى حدوث مشاكل عصبية حيث تصبح الدجاجات اكثر حساسية للضوضاء.

انخفاض ملح الطعام فى العليقة يؤدى الى زيادة نقر الريش feather pecking فى القطيع بالإضافة الى انخفاض انتاج البيض.

وعلى الرغم من ان احتياجات الدجاج من الملح قليلة جدا الا انها ضرورية جدا فى العلائق للدور الحيوي والهام الذى تلعبه داخل الجسم. وزيادة استهلاك الملح فى العليقة يؤدى الى الزرق الرطب wet dropping، وهناك العديد من المواد الغذائية التى تتميز بارتفاع مستوى عنصر الصوديوم بها مثل مسحوق السمك fish meal وجلوتين الاذرة corn gluten ومسحوق اللحم meat meal ومسحوق نبات الشمس sunflowers، وبالتالي عند استخدام أحد هذه المساحيق يجب تقليل ملح الطعام المضاف الى العليقة.

عنصر الكالسيوم calcium

تتكون قشرة البيضة اساس من كربونات الكالسيوم، ويشاهد ان احتياجات البداري من الكالسيوم منخفض نسبيا ولكن عند البدء فى وضع البيض يزداد الاحتياج الى اربعة اضعاف من الكالسيوم، ويستخدم معظم كالسيوم العليقة فى تكوين قشرة البيض، وعند انخفاض محتوى الكالسيوم فى العليقة يؤدى ذلك الى انخفاض انتاج البيض وتدهور جودة القشرة، تقوم الدجاجات بتخزين الكالسيوم فى نخاع العظام medullary bone وهى قادرة على استخدام مصدر الكالسيوم لإنتاج قشرة البيض.

وفى حالة انخفاض محتوى كالسيوم العليقة يحدث استنزاف للكالسيوم الموجود فى نخاع العظام مما يسبب عظام رخوة أو هشة brittle وفى الحالات الحادة لا تستطيع الدجاجات الوقوف فيما يعرف باسم ارهاق التربية فى الاقفاص caged-layer fatigue.

والدجاجات المرباة على الارض تستطيع استرجاع الكالسيوم والفوسفور الموجود فى الزرق faces ولا يحدث لها ظاهرة caged-layer fatigue. الطيور النامية لا تتغذى على مستويات عالية من الكالسيوم وذلك لان هناك نسبة بين الكالسيوم والفوسفور حيث ان الزيادة فى الكالسيوم تسبب انخفاض الحيوية وزيادة نسبة النفوق.

عنصر الفوسفور phosphorus

ترتبط الاحتياجات الغذائية من عنصر الفوسفور بالاحتياجات الغذائية من عنصر الكالسيوم، وتحتوى العظام على كلا العنصرين، والنسبة بين العنصرين تؤثر على معدل امتصاص كل منها، وبالتالي فأن زيادة احدهما من الممكن ان تسبب انخفاض فى انتاج البيض وانخفاض جودة القشرة.

فيتامين د vitamin D

يلعب فيتامين د دورا هاما فى الاستفادة من امتصاص الكالسيوم، وفى حالة انخفاض فيتامين د فى العليقة يسبب ذلك عدم امتصاص الكالسيوم بصورة جيدة ويسبب هذا فى نقص الكالسيوم فى الدم ويؤدى الى انخفاض انتاج البيض على الرغم من وجود كميات كافية من الكالسيوم فى العليقة.

وزيادة مستوى فيتامين د فى العليقة يؤدى الى زيادة الكالسيوم الممتص وبالتالي يسبب انخفاض فى انتاج البيض. لفترات قصيرة من الممكن ان تتحمل الطيور حتى 100 ضعف من احتياجاتها من الفيتامين بالرغم ان حدوث ذلك مستبعد.

البروتين protein

يوجد حوالى 22 حامض امينى amino acids فى البروتينات كلها ضرورية للعمليات الفسيولوجية داخل جسم الطائر، حيث ان الطيور لا تستطيع تخليق بعض من هذه الاحماض الامينية او لا تخلقها بسرعة كافية لتقابل الاحتياجات التمثيلية.

ونتيجة لذلك يجب ان تتوافر هذه الاحماض الامينية فى العلائق، وتتابين الاحتياجات من الاحماض الامينية طبقا للعمر والنوع والسلالة كما انها تتغير نتيجة تغير الحالة الانتاجية لقطعان، والميثونين من الاحماض الامينية التى دائما ما يكون بها نقص فى العلائق لذلك يفضل ان تضاف بصورة صناعية الى العلائق لسد النقص. عند بدء البداري فى انتاج البيض فان معدل الاحتياج اليومي من البروتين والفيتامينات والاملاح المعدنية يزداد. وفى حالة انخفاض نسبة البروتين يسبب ذلك انخفاض انتاج البيض ومعدلات الفقس.

الدهن fat

دهن العليقة من المصادر الهامة للحصول على الطاقة كما انه يحتوى على الحامض الدهني الأساسي اللينوليك linoleic acid. والانخفاض فى هذا الحامض يؤدى الى انخفاض انتاج البيض.

كما يعتبر الدهن من الحوامل الهامة للعديد من الفيتامينات التى تذوب فى الدهن (مثل فيتامينات A، D، E، K) وبعض الدهون لازمة وضرورية لامتصاص الفيتامينات.

3- أخطاء الرعاية management mistakes

الحرمان من التغذية

حرمان الطيور من التغذية لعدة ساعات يؤثر بصورة كبيرة على انتاج البيض، ويرتبط معدل الانخفاض فى الانتاج بعدد الساعات التى حرمت فيها الدجاجات من التغذية.

عفن الغذاء moldy feed

عند تخزين العليقة فى المزرعة لفترة اكثر من اسبوعين من الممكن أن يساعد فى نمو العفن والفطريات والتي تقوم بإفراز الميكوتوكسين mycotoxines والتي تستهلك مع العليقة وتسبب تأثيرات سلبية كبيرة على الحالة الصحية للطيور حيث يؤثر الميكوتوكسين على معدل تمثيل وامتصاص العديد من العناصر الغذائية ويجعلها فى صورة غير مستفاد منها مثل عنصر الكالسيوم وفيتامين (د). كما تؤثر السموم الفطرية على الهرمونات وتسبب انخفاض انتاج البيض. ومن أهم السموم الفطرية التى تتكون فى حبوب الاذرة الأفلاتوكسين aflatoxin.

الاعلاف الفاسدة botulism

وينتج ذلك عند التغذية على سموم ناتجة من بكتريا الكوليسترديم clostridium botulinum وهى شائعة فى الدجاج المغذى على المواد العضوية أو جثث الدجاج النافق، وتعتبر مياه البرك والمياه الراكد من المصادر الاساسية لهذا التسمم.
السموم الاخرى other toxins
يوجد عدد من النباتات السامة للدجاج مثل بذور القطن cotton seeds البازلاء chick peas الجلبان vetches ومن السموم الاخرى المضادات الحشرية ومبيدات الحشائش والمطهرات والمخصبات والادوية والمضادات الحيوية وبعض المركبات الاخرى مثل الزيوت.

الاجهاد الحرارى heat stress

يسبب الاجهاد الحرارى العديد من التأثيرات السلبية على صحة الطيور مثل انخفاض معدل الاستهلاك الغذائي وانخفاض عدد ووزن البيض وتدهور جودة البيض الداخلية والخارجية وانخفاض مناعة الطائر …………الخ.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى