الأخبارالصحة و البيئةالوطن العربىامراضبحوث ومنظماتحوارات و مقالاتصحةمصر

د سداد الطويل يكتب: دور النباتات والاعشاب الطبية في تقوية الجهاز المناعي لمواجهة فيروس كورونا المستجد

وحدة بحوث النباتات الطبية والعطرية –  كلية علوم الهندسة الزراعية – جامعة بغداد – العراق

ونحن نمر في مثل هذه الظروف الراهنة التي تمر بها مصر والعالم في هذه الايام حيث جائحة كرونا التي انتشرت في معظم بقاع الارض دون التوصل الى لقاح او عقار معتمد ليومنا هذا للتصدي لهذا الوباء وعلماء العالم من مختلف جنسياتهم يعملون جاهدين ليل نهار لاكتشاف اللقاح او العلاج المناسب لهذا الوباء دون جدوى ولاحل سوى التوجه لله سبحانه وتعالى فهو المنجي وهو المستجيب والرحمن الرحيم . ان التوصية الوحيدة المؤكدة هي الوقاية من هذا الفيروس .

والوقاية تبدأ من النظافة العامة وغسل اليدين والجلوس بالبيت لمنع الاختلاط وانتقال العدوى الى تقوية الجهاز المناعي والخط الدفاعي الطبيعي الاول عن صحة الانسان وذلك بتناول الاغذية المناسبة والحاوية على الفيتامينات المختلفة والراحة والنوم وتقليل من حالات القلق والتوتر ، ونحن هنا كباحثين متخصصين في مجال العلوم الزراعية ، نقدم لكم صديق الانسان وهدية االطبيعة اليه وهو النبات او النباتات الطبية والتي ستقوم بدور رئيس وفعال ومساعدتنا في الوقاية والمقاومة والتصدي لهذا الفيروس الخبيث عن طريق عملها المباشر كمضادات فيروسية وفي التخفيف من حالات القلق والضغط النفسي واثرها في تقوية الجهاز المناعي للانسان اذا ما استعملت بالتوصيات العلمية الصحيحة .

تهدف مقالتنا هذه الى تسليط الضوء على دور بعض النباتات الطبية التي يمكن الاستفادة منها في الوقاية من فايروس كرونا المستجد  COVID-19من خلال محتواها من المواد الحيوية الثانوية الفعالة وعملها كمضادات فيروسية وفي التخفيف من القلق والشد النفسي وأثرها في تقوية الجهاز المناعي للانسان والذي هو الخط الدفاعي الطبيعي الاول للانسان في مجابهة ومحاربة هذا الفايروس ، فمنها ما تعمل كمضادات طبيعية للاكسدة Natural  Antioxidant  مثل الفينولات والفلافونويدات  والفيتامينات وغيرها او مضادات فيروسية Antiviral  ، او غنية بمحتوها العالي من الزيوت الطيارة  essential oilاو الزيوت الثابتة او في محتوها من العناصر الغذائية والاحماض الامينية او ربما تحتوي على  اكثر من مادة فعالة تشترك في الحصول على الفعالية الدوائية المطلوبة .

هناك العديد من الاجراءات التي تؤدي بشكل او بأخر الى تعزيز الجهاز المناعي للانسان وأثره في الوقاية من فايروس كورونا المستجد وهو جالس في البيت ربما لفترات طويلة في مثل هذا الظرف الراهن من التباعد الاجتماعي الصحي وهو ينفذ توصيات الجهات الصحية المختصة لسلامته وسلامة المجتمع والمساهمة في القضاء على فايروس كورونا المستجد باسرع وقت .

تنفيذ برنامج للتغذية الصحية وتناول الغذاء الصحي المتكامل الغني بالفيتامينات الاساسية والتي من اهمها فيتامينات D  ، C وغيرها من الاغذية الحاوية على العناصر الغذائية الضرورية المعززة للجهاز المناعي والتي من اهمها Zn والسيلينيوم مع الالتزام ببرنامج وقائي في تناول أجزاء من النباتات الطبية الخام او منتجاتها الغذائية التكميلية المصرح بها وتحت الاشراف الطبي والصيدلاني والحاوية على العديد من المواد فعالة من المركبات الثانوية المختلفة .

هذه الأغذية تعمل كمضادات الاكسدة ومضادات بكتيرية وفيروسية او الغنية بالزنك والسلينيوم مثل نبات الختمية تصب كلها في تقوية للجهاز المناعي والتي اشرنا اليها في ورشتنا السابقة تعد الخطوة الاساسية الاولى في هذا الطريق  ، كما ويمكن القيام بسلسلة من الاجراءات او الخطوات التكميلية الاخرى المساعدة في تعزيز جهازنا المناعي ونحن جالسون في البيت والتي تساعدنا على خفض التوتر والقلق والشد النفسي والاسترخاء واولها كثرة الصلاة وقراءة القران الكريم ، ممارسة الرياضة ولاسيما رياضة المشي السريع لمدة ساعة في الهواء الطلق ، قراءة الكتب والمجلات ، مشاهدة التلفزيون ، المساعدة في العمل المنزلي والعمل بالحديقة المنزلية واللجوء الى كتابة المقالات والبحوث العلمية واعداد المحاضرات ولاسيما  والكثير منا دارسين وباحثيين اوغيرها من الوظائف الآخري.

اخيرا ونجن نعيش هذه الاجواء علينا ان لاننسى الصديق الوفي وهبة الله عز وجل للانسان الا وهو النبات الطبي.  هناك العديد من النباتات الطبية حولك في الحديقة او الحقل او الشارع او تجد منتجاتها عند العطار والعشاب وفي الصيدلايات والتي تقوم بالدور المشترك في تعزيز الجهاز المناعي للانسان فهي تدعمه بمحتواها العالي من مضادات الاكسدة ومنها الفيتامينات والعناصرالغذائية من جهة او بمحتواها من المركبات المهدئة للقلق وللاضطربات النفسية في الوقت نفسه من جانب اخر مثل حبة البركة و الزنجبيل والكركم والروزماري والنعناع الفلفلي ومنها ماهو جديد ومتخصص أكثر في عمله على الدماغ و الجهاز العصبي  والتي تعطي الانسان الشعور بالراحة والاسترخاء والسعادة والتقليل من ضغط الحياة ومن ثم زيادة الجهاز المناعي ومنها الزعفران ، اليانسون ، البابونج ، المليسيا ( الترنجان) ، المريمية و اللافندر والكركديه .

ماهي النباتات والاعشاب الطبية الوقاية والعلاجية  Therapeutic &Preventive  في عصر كورونا ؟

هناك عدد من النباتات والاعشاب الطبية التي اثبتت البحوث العلمية وبعض الدراسات المختبرية والسريرية أن لها دور مهم في الوقاية وربما المساعدة في العلاج من فايروس كورونا من خلال عملها كمضادات فيروسية او في تقوية الجهاز المناعي للانسان ومنها :

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى