اسماكالأخبارالانتاجحوارات و مقالاتمصر

دراسة علمية: كيف يزيد الإنتاج السمكي بالأعلاف الجيدة؟

>> نوعية التغذية تحدد مستقبل إنتاجية المزارع السمكية

إعداد الدكتورة نهي متولي – معهد صحة الحيوان

 

أعلاف الأسماك التي تفي بإحتياجاتها الغذائية للأسماك ضرورية للحصول علي أفضل معدلات للنمو والكفاءة الغذائية وفي نفس الوقت تكون إقتصادية من العمليات المستمرة . تكوين أعلاف الأسماك لابد أن يراعي فيه نوع الأسماك الذي سيقدم له هذه العلائق خلال مراحله العمرية

المختلفة بدءا من مرحلة اليرقة ومراحل النمو المختلفة وحتي التسويق .

الخامات المستخدمة في إنتاج أعلاف الأسماك : تستخدم خامات الأعلاف نباتية أو حيوانية المصدر في تكوين أعلاف الأسماك بالإضافة الي بعض مخلفات تصنيع الأغذية .

اختيار أي مادة علف لتكوين الأعلاف السمكية يعتمد علي :

محتوي هذه المادة أو الخامة العلفية علي مركبات الغذاء وعناصر التغذية الضرورية والأساسية هضم هذه المواد ومدي وجود عناصر الغذاء في صورة متاحة .

خلو مادة العلف من المركبات السامة والعوامل المضادة للهضم .

مدي توافر هذه الخامات بالأسواق المحلية وأثمانها .

مصادر مواد العلف المستخدمة في تغذية الاسماك :

مصادر العلف البروتينية : أولا : البروتينات النباتية المصدر :

(أ) أكساب البذور الزيتية : وهي عبارة عن الأكساب الباقية بعد عصر وإستخلاص معظم الزيوت الموجودة غي البذور الزيتية وهذه الأكساب تعتبر من المواد الواعدة والتي يمكن إحلالها محل مسحوق السمك في علائق الأسماك .

1/ كسب فول الصويا : بروتين فول الصويا يحتوي علي جميع الأحماض الأمينية الضرورية ومحتواه من الحمض الأميني الليسين عالي . فول الصويا مصدرا جيدا للكالسيوم والفوسفور .

2/ كسب بذرة القطن : مصدرا جيدا للثيامين ومن البروتينات النباتية الجيدة في نوعيتها .

3/ كسب الفول السوداني : يحتوي علي كميات بسيطة من الكالسيوم وفيتامين ب12 ويعتير مصدرا جيدا للنياسين .

4/ كسب الشلجم : يحتوي علي بعض المركبات التي لها أثر سام ، هذه العوامل السامة مصدرها الجلوكوسيدات والتي تتحول إلي الجلوكوسينولات عند تكسيرها بواسطة إنزيم ميروسيناز . كسب الشلجم يعتبر مادة علف بروتينية واعدة بدلا من السمك المجفف إذا ما أزيلت منها المواد السامة وأبطل فعلها بمعاملتها حراريا .

5/ كسب عباد الشمس : مادة علف ذات محتوي بروتين عالي في أعلاف الأسماك ويعتبر مصدرا جيدا للنياسين . وجد أيضا أن طحن كسب عباد الشمس يزيد من استساغته وفي نفس الوقت يزيد من سعره .

6/ كسب السمسم : يتميز بمحتواه العالي من الحمض الأميني المثيونين وهو غني أيضا بالأرجنين والليوسين .

7/ كسب الكوبرا : وهو الكسب الناتج من تجفيف جوز الهند لكي تصبح نسبة الرطوبة به أفل من 6% للحفاظ عليه من الفساد والتزنخ ويتميز بمحتواه العالي من الألياف 12% .

8/ كسب نوي البلح : يعتبر الحمض الأميني المثيونين هو الحامض الأميني المحدد في هذا الكسب وتتميز هذه المادة العلفية بأن النسبة ما بين الكالسيوم والفوسفور فيها تعتبر مناسبة جدا .

9/ مخلفات تصنيع البيرة :

  • الراديسيل : غنية بالفيتامينات وتستخدم إما طازجة في تغذية الأسماك أو بعد تجفيفها وطحنها

ب) تفل البيرة : مصدر غني بالطاقة والبروتين والفيتامينات ويمكن استخدامه في تكوين علائق الأسماك .

ج) الخميرة : مصدرغني لمجموعة فيتامين ب المركب ومحتواها عالي من البروتين الخام .

10/ مخلفات تصنيع الذرة :

أ) كسب جنين الذرة : يعنبر مركز بروتيني جيد ويحتوي علي 20% من البروتين الخام .

ب) جاوتين الذرة : وهو منتج من عملية فصل النشا من حبوب الذرة وتتراوح نسبة البروتين به ما بين 35-40% .

ج) البروتيلان : وهو خليط ما بين جلوتين وردة الذرة ويحتوي علي حوالي 20% بروتين خام .

11/ البقوليات : تشمل البقوليات مجموعة كبيرة من النباتات مثل بقوليات الليوكينا وكذلك البرسيم الحجازي والترمس والعدس وفول المانج والتي لها القدرة علي تثبيت النيتروجين من الهواء الجوي لتحوله في أجسامها الي بروتين . البقوليات ذات قيمة غذائية مرتفعة وغنية في محتواها من البروتين والأملاح المعدنية .

(ب) الطحالب : ترجع أهمية استخدام الطحالب في تكوين أعلاف الأسماك إلي محتواها العالي نسبيا من البروتين الذي تتراوح نسبته فيها ما بين 50 إلي 65% من الوزن الجاف . ومن الطحالب التي تنتج بكميات كبيرة وتستخدم في أعلاف الأسماك مثل الكلوريلا ، السبيرولينا وكذلك السينيدسمس .

)بروتينات الكائنات وحيدة الخلية : تطلق علي البروتينات المنتجة من الكائنات الدقيقة والتي تتضمن البكتريا والفطريات والطحالب وحيدة الخلية .

تتميز هذه الكائنات بمقدرتها علي إنتاج كميات كبيرة من البروتين في وقت قصير ( 40-80% بروتين ) .

ثانيا : البروتينات الحيوانية المصدر :

مواد العلف حيوانية المصدر يمكنها تغطية النقص في الأحماض الأمينية الضرورية والفيتامينات ولهذا السبب فالبروتينات الحيوانية حتي لو استخدمت بكميات بسيطة يمكنها تحسين القيمة الغذائية للعليقة ككل .

1/ مخلفات الدواجن : من أهم مخلفات ذبح وتجهيز الدواجن مسحوق مخلفات الدواجن وكذلك مسحوق ريش الدواجن المتحلل ودهن الدواجن .

2/ مسحوق السمك المجفف :  مسحوق السمك المصنع من أجسام الأسماك الكاملة يحتوي علي حوالي 60-80% من البروتين في مادته الجافة وتصل معدلات هضمه في معظم الأسماك إلي ما يتراوح ما بين 80-95% . مسحوق السمك مصدر للطاقة والأملاح المعدنية بالإضافة الي سهولة هضمه وكذلك إستساغة معظم الأسماك لطعمه .

3/ مخلفات مجازر الحيوانات : تشمل مسحوق اللحم والعظم وهي منتجات جافة ومستخلص منها الدهن جزئيا . هذه المخلفات عادة ما تحتوي علي حوالي من 50-55% من البروتين الخام في مادتها الجافة وتعتبر مصدر جيد للطاقة والفوسفور والعناصر المعدنية الضرورية .

4/ مساحيق الحيوانات اللافقارية :

أ) مساحيق الجمبري والقشريات : مسحوق الجمبري يعتبر غني في الكولين ويحتوي علي نسبة تتراوح ما بين 49-74% من البروتين الخام ومصدرا للأحماض الدهنية وصبغة  الزانثين ضروري لتلوين اللحم في أسماك السالمون . الكريل وهو أحد القشريات البحرية الصغيرة والذي يصاد بكميات كبيرة من البحار ومحتواه من البروتين أقل من 40% ويحتوي علي كميات كبيرة من الكيتين ومصدر غني للأحماض الدهنية عالية التشبع ومصدرا هاما للصبغات اللازمة لإضفاء التلوين المرغوب في جلد ولحم الأسماك .

ب) القواقع : تنتشر القواقع  في أماكن عديدة من العالم ومنها القوقع الافريقي الضخم الذي يمكن ان ينمو في الطول الي أكثر من 30 سم الذي جذب الإنتباه الي استخدامه كمادة علفية لحيوانات المزرعة .

ج) السيلاج : يقصد بالسيلاج النواتج السائلة أو النصف صلبة المصنعة من مواد حيوانية ( عادة ما تكون نواتج ثانوية أو أعضاء لا تستهلك من قبل الإنسان ).

د) المخلفات والنواتج العرضية : إزداد الإهتمام في السنوات الأخيرة علي إعادة إستخدام جميع المخلفات الناتجة عن النشاط الزراعي والصناعي علي مستوي العالم فمثلا تم استخدام بقايا إنتاج الورق وتصنيعه في علائق الأسماك السالمون وتم استخدام لب البن في إنتاج أعلاف بعض أنواع الأسماك .

ه) مخلفات تصنيع الألبان :  تحتوي علي معظم الأحماض الأمينية الضرورية بالإضافة الي سهولة هضمها ويتخلف عن تصنيع الألبان بعض النواتج العرضية مثل شرش اللبن أو اللبن الجاف منزوع الدهن أو الكازين .

ز) الجيلاتين :  ينتج من جلود الحيوانات وأرجلها ويحتوي الجيلاتين النقي علي حوالي 88-92% بروتين .

عملية إنتاج الأعلاف الصناعية للأسماك تعتبر مهمة خاصة عندما يصبح الغذاء الطبيعي الموجود بالماء من قلة بحيث لا يفي بإحتياجات أعداد الأسماك الموجودة . لابد من الإعتماد علي الأعلاف التي تحتوي علي جميع عناصر الغذاء وبكميات كافية للوصول إلي أفضل وأعلي معدلات نمو للاسماك وأقل معدلات للوفيات وأعلي معدلات للتكاثر .

 

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى