اخبار لايتالأخبارالاقتصادالمزيدبحوث ومنظماتمتفرقاتمعارض دولية و عربيةنحل وعسل

إنطلاق مهرجان عسل النحل المصري الثاني 18 نوفمبر الحالي بمشاركة 100 شركة

>> «بحيري»: المهرجان فرصة للترويج السياحي لمصر وفرصة للأسرة المصرية للتعرف علي منتجات العسل

تنطلق فعاليات مهرجان عسل النحل المصري الثاني خلال الفترة من 18 إلى 22 نوفمبر بحديقة الأورمان بالجيزة بمشاركة 100 شركة مصرية متخصصة وذلك بحضور السيد القصير وزير الزراعة والدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية والدكتور سيد خليفة نقيب الزراعيين والدكتور علاء عزوز رئيس قطاع الإرشاد الزراعي وقيادات وزارة الزراعة وخبراء النحل في مصر والدول العربية مع الالتزام بالإجراءات الوقائية للوقاية من كورونا خلال فعاليات المهرجان.
ومن المقرر ان ينظم المجلس التصديري للصناعات الغذائية جلسات نقاشية موجهة للنحالين وجميع المهتمين بهذا القطاع للتعريف بأساسيات التسويق لمنتجات العسل وكيفية عمل تحليل للسوق لمعرفة المخاطر والطرق التي يمكن من خلالها تفادي تلك المخاطر ومعرفة أفضل الأسواق المتاحة علي الساحة التصديرية.
وتعقد على هامش المهرجان مجموعة من المحاضرات وورش العمل المقدمة بالتعاون بين الإتحاد ومجلس الوحدة الاقتصادية العربية لتقديم خدماتهم للنحالين لإفادتهم بكيفية فتح أسواق خارجية جديدة والاستفادة من الفرص والمجالات التي تقدمها كلا من وزارة الزراعة والصناعة.
وقال فتحي بحيري رئيس إتحاد النحالين العرب في تصريحات صحفية الأحد ان مهرجان عسل النحل المصري الثاني المهرجان فرصة للترويج السياحي لمصر وفرصة للأسرة المصرية للتعرف علي منتجات العسل وينطلق المهرجان تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي للنهوض بالقطاعات الاقتصادية المختلفة والاستفادة من الميزة النسبية لمصر في مجال إنتاج النحل والعسل وتطوير صناعة النحل، ودعم وزارة الزراعة المصرية ومجلس الوحدة الاقتصادية العربية ونقابة المهن الزراعية لهذه الصناعة الواعدة التي تحقق زيادة في الإنتاج الزراعي وقيمة إقتصادية للاقتصاد الوطني.
وأشاد «بحيري» بدور وزير الزراعة برعاية المهرجان وتقديم الدعم الكامل لقطاع تربية النحل وإتخاذ الإجراءات والتيسيرات التي تدعم هذه الصناعة التي تخدم أحد أهم القطاعات الاقتصادية في الريف المصري وإعادة لنموذج القرية المنتجة، وسرعة استجابته ومحاولته تيسير الإجراءات الخاصة بإقامة المهرجان بحديقة الأورمان، ووقوفه إلى جانب نحالي مصر ودعمهم.
ولفت رئيس إتحاد النحالين العرب إلي أهمية التعاون مع وزارة السياحة لوضع النحل علي الخريطة السياحية العربية والعالمية كأحد أشكال السياحة البيئية التي تزايد الاهتمام بها مؤخرا علي مستوي الدولة المصرية، وذلك عن طريق توجيه الشركات السياحية لبناء استراحات ببعض المناحل المميزة لتكون ضمن البرامج السياحية المقدمة للسائحين المهتمين بالتعرف علي عالم تربية النحل ومملكة النحل وقضاء الوقت وسط الطبيعة للاسترخاء.
وشدد «بحيري» علي الدور المميز لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية بصفته أحد الكيانات المجمعة للاتحادات العربية الموحدة برؤيته الواعية بأن الاتحادات العربية هي إحدى أكثر الطرق الفعالة في تطور المهن وإنه الداعم الأساسي لاتحاد النحالين العرب بجميع المؤتمرات والمنتديات لقطاع انتاج العسل وتربية النحل بما ينعكس علي تطوير العلاقات الاقتصادية بين الدول العربية.
وأشاد رئيس إتحاد النحالين العرب بدور نقابة الزراعيين برئاسة الدكتور سيد خليفة نقيب الزراعيين والأمين العام للمهندسين الزراعيين الأفارقة بالموافقة علي إنشاء قطاع للنحالين تحت مظلة نقابة المهن الزراعية وذلك تسهيلاً علي النحالين ولتقديم المساعدة لهم وتجميعهم تحت مظلة واحدة.
وناشد «بحيري» جميع نحالي مصر بتكاتف الجهود والمشاركة الإيجابية في المهرجان لما له من مردود إيجابي علي القطاع بشكل عام وعلى النحالين بشكل أخص سواء النحالين المحترفين أو النحال المبتدئ ، حيث يتيح المهرجان مجالا وأفاقا لخلق قنوات تسويقية خارجية جديدة وإتاحة فرصة حقيقية للتعرف على هذا القطاع والاحتكاك بأصحاب الخبرات من كبار النحالين والاستفادة من خبراتهم في بداية رحلته بهذا المجال الواعد، مشيرا إلي أهمية مشاركة الأسرة المصرية في فعاليات مهرجان العسل المصري من خلال الفعاليات الترفيهية للمهرجان.

رزق البنك الزراعي المصري

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى