الأخبارالمياهمصر

وزير الري: الالتزام بالبرنامج الزمني لمشروعي تأهيل الترع والتحول من نُظم الري بالغمر إلى نُظم الري الحديث

>> عبدالعاطي: قروض مع البنوك الوطنية للمزارعين بفائدة ميسرة لتمويل مشروعات التحول لنظم الرى الحديث.

عقد الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى إجتماعاً مع القيادات التنفيذية بالوزارة لمتابعة الموقف المائي ومعدلات تنفيذ المشروعات بالمحافظات.

وأكد الدكتور عبد العاطى على ضرورة الالتزام بالإجراءات الإحترازية اللازمة للوقاية من فيروس كوفيد-19 “كورونا” فى جميع المبانى والمنشآت التابعة للوزارة على مستوى الجمهورية ، والاستمرار فى تخفيض العمالة قدر الإمكان من خلال السماح بعمل بعض العاملين عن بُعد من المنزل بدون التأثير سلباً على كفاءة سير العمل ، مع التأكيد على أنه سيتم اتخاذ إجراءات رادعة حال عدم إتباع الإجراءات الوقائية المطلوبة.

ووجه الدكتور عبد العاطى بضرورة الالتزام بالبرنامج الزمني للأعمال المنفذة فى المشروع القومى لتأهيل الترع وعمليات ضبط جودة التنفيذ فى جميع مواقع العمل على مستوى الجمهورية ، مع التأكيد على استمرارية المتابعة من قبل أطقم الإشراف وحث الشركات المنفذة لبذل المزيد من الجهد لضمان نهو التنفيذ في المواعيد المحددة، على أن تتزامن أعمال تأهيل الترع مع تحويل الزمام عليها إلى الري الحديث للعمل على ترشيد المياه في كافة المجالات.

كما وجه الدكتور عبد العاطي بالإسراع في الإجراءات اللازمة لتنفيذ مشروع التحول من نُظم الري بالغمر إلى نُظم الري الحديث ، مع التأكيد على تحرير كافة الإنذارات ومحاضر تبديد المياه للمزارعين المخالفين لنُظم الري الحديث ، وتحصيل غرامات تبديد المياة بشكل فورى ، وزيادة التنسيق مع الأجهزة المحلية لمواجهة كافة أشكال المخالفات.

وأوضح الدكتور عبد العاطى أنه جارى اتخاذ الاجراءات اللازمة لتقديم قروض مع البنوك الوطنية للمزارعين بفائدة ميسرة لتمويل مشروعات التحول لنظم الرى الحديث.

وشدد الدكتور عبد العاطى على ضرورة المرور والمتابعة المستمرة للتأكيد على جاهزية قطاعات وجسور المصارف لمجابهة أي طارئ ، وجاهزية كافة المحطات ووحدات الطوارئ النقالي عند المواقع الساخنة والاستعداد التام لمواجهة أية إزدحامات فى المجاري المائية.

و أكد الدكتور عبد العاطى  إن كافة المنشآت والمشروعات التى قامت الوزارة بتنفيذها خلال الفترة الماضية جاهزة للتعامل مع موسم الامطار والسيول وبكفاءة عالية دون أى تأثير على المنشآت أو المناطق التى تحميها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى