اخبار لايتالأخبارمتفرقات

«الزراعة» تحدد موعد وصول 3 زرافات جديدة من جنوب أفريقيا لحديقة الحيوان

>>نستهدف إستكمال مجموعة الزراف بالحديقة ورضا الزوار

تستعد حديقة الحيوان بالجيزة لإستقبال 3 زرافات جديدة أوائل شهر ديسمبر المقبل لتعويض ما فقدته الحديقة خلال الأعوام الماضية وهو ما دفع إدارة الحديقة للبحث عن طريقة لإستيراد زرافات جديدة لتعويض فقدانها أحد أهم الحيوانات التي تحظي بالشعبية من زوار الحديقة.

وقال الدكتور محمد رجائي رئيس الإدارة المركزية لحدائق الحيوان بالهيئة العامة للخدمات البيطرية في تصريحات صحفية لـ«أجري توداي» إنه من المقرر أن تستقبل حديقة الحيوان بالجيزة الزرافات الجديدة من جنوب أفريقيا عن طريق نظام التبادل مع حديقة حيوان جوهانسبرج بارك في جنوب أفريقيا والتي سيتم توريد  عدد  3 زرافات لتنضم الي الزرافة الوحيدة في حديقة الحيوان في الجيزة منها ذكر وعدد 2 انثي الزرافات بأعمار لا تتجاوز عامين والتي من المتوقع توريدها من جنوب افريقيا الشهر المقبل.

واضاف “رجائي” انه تم الاتفاق مع جنوب افريقيا علي ان يتم توريد الزرافات الثلاثة وفقا لنظام التبادل التجاري لحيوانات برية آخري وتعاني الحديقة من زيادة في أعدادها مثل فرس نهر وبجعة والكبش الاروي والعبلنج السوداني والقرد الحبشي وطائر الفلامنجو او البشاروش وسلاحف والتي يوجد منها مجموعات كبيرة في الحديقة، موضحا انه سيتم إستيراد الزرافات الثلاثة وفقا للمعايير الدولية ومنها خلوها من الأمراض التي تمنع إستيرادها والتي تحددها السلطات البيطرية.

وأشار رئيس حدائق الحيوان إلي ان حديقة الحيوان بالجيزة تعد من أوائل الحدائق التي إستعانت بعدد من الزرافات طوال تاريخها لإرضاء الزوار حيث شهدت الحديقة الظهور الأول للزرافة عام 1918  وذلك حتي أوائل عام 2000 حيث بلغ العدد الإجمالي الزرافات في حديقة الحيوان بالجيزة  8 زرافات  ولكنها نفقت جميعا عام 2006 بسبب عدم تحملها لبرودة الطقس خلال هذه الفترة وظل التفكير في إستيراد زرافات جديدة إنتهت بنجاح الحديقة بالحصول علي 3 زرافات عام 2009  وهم سوكا وياسو وسونسون إلا أنه بسبب عدم تحمل درجات الحرارة البادره فقدت الحديقة الزراف سوكا بسبب  ما تعرضت له من حادث فردي وفقدان ذكر الزراف «ياسو» وبقيت الزرافة «سونسون» تنتظر الوافد الجديد من جنوب أفريقيا لإستكمال مجموعة الزرافات في حديقة الحيوان.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى