الأخباربحوث ومنظماتحوارات و مقالات

د مصطفي خليل يكتب: اسباب فشل علاج امراض الدواجن بالمضادات الحيويه

>> الاسباب تشمل التشخيص الخاطئ للمرض والمضاد الحيوي غير مناسب لعلاج الميكروبات المسببه للمرض

مدير الرعايه البيطريه بالشركه العربيه لتنميه  الثروه الحيوانيه ( اكوليد) سابقا

من المعروف ان للمضادات الحيويه تاثيرات فعاله و لها دور واضح في انقاذ القطعان من الامراض الفتاكه الا انه في كثير من الاحيان قد تفقد هذه المضادات الحيويه هذا التاثير الايجابي و تصبح مجرده دون اي فائده في علاج القطعان و من هذا المنطق يجب ان نفهم جيدا العوامل التي ادت الي هذا الفشل الذي يضر بالقطيع و ما يتبع ذلك من خسائر ماديه كبيره .

و ترجع اسباب فشل العلاج بالمضادات الحيويه الي :

اولا :اسباب تتعلق بالمضادات الحيويه :

  • المضاد الحيوي غير مناسب لعلاج الميكروبات المسببه للمرض , ومن الامثله علي ذلك استخدام الامبسلين لعلاج الدواجن في حاله مرض الميكوبلازما ,حيث ان الميكوبلازما لا تتاثر باي مضاد حيوي من مجموعه البنسلين مثل الامبسلين و الاموكسيسللين . و مثال اخر استخدام مضاد حيوي غير مناسب لعلاج الاي كولاي مثل العلاج بالتايلوزين الذي لا يؤثر عليها و لكن يؤثر علي الميكوبلازما فقط .
  • التضاد بين المضادات الحيويه : و ذلك في حالات استخدام خليط من المضادات الحيويه بينها تضاد مثل البنسلين و التتراسيكلين او مضاد حيوي قاتل للميكروب مع مضاد حيوي موقف لنمو الميكروب
  • استعمال مضاد حيوي لا يستطيع الوصول الي مكان العدوي : بسبب خصائص كيميائيه و فارماكو لوجيه للمضاد الحيوي نفسه او وجود مواد صديديه او انسجه ميته او موانع اخري تمنع المضاد الحيوي من الوصول الي مكان الميكروب و هذه الحاله تحدث  كثيرا ما تحدث في حالات علاج الميكوبلازما حيث يلاحظ تجبن و تكلس و صديد علي الراتين و القلب و الكبد و كثير من الانسجه  الداخليه مما يمنع المضاد الحيوي من الوصول الي مكان الميكروب و قتله .
  • استعمال خاطئ للمضاد الحيوي : مثل اعطاء مضاد حيوي لا يمتص في  حاله عدوي  جهازيه عامه للدواجن مثل الاصابه بالكوليرا او الكوريزا و كذلك علاج حالات اسهال في الطيور بواسطه مضاد حيوي يعطي عن طريق الحقن , و من هنا تتبين اهميه خصائص الدواء و كيفيه امتصاصه و الاماكن التي يصل اليها و يكون تركيزه فيها عال .
  • استعمال مضاد حيوي بعد انتهاء تاريخ صلاحيته او تم تخزينه في مكان غير مناسب .
  • استعمال مضاد حيوي مع مواد كيميائيه اخري : حيث ان كثير من الكميائيه و العلاجيه تفسد المضاد الحيوي مثل وجود بعض المطهرات في مياه الشرب و خاصه وجود مطهرات مؤكسده مثل المطهرات من مجموعه الكلور و اليود و التي تفسد اغلب المضادات الحيويه .
  • وجود املاح بنسبه اعلي من المسموح بها في ماء الشرب : و التي ترسب كثيرا من المضادات الحيويه مثل الامبسيلين و التتراسيكلين , و مما تقدم ينصح بعدم خلط المضادات الحيويه في ماء الشرب مع اي كيماويات او مطهرات او فيتامينات في وقت واحد .
  • ارتفاع درجه حراره مياه الشرب في خزان المياه : نتيجه للتعرض للشمس في فصل الصيف تفسد كثير من المضادات الحيويه التي تتاثر بالحراره .
  • عدم اعطاء المضاد الحيوي بالجرعه الصحيحه و للمده الصحيحه .
  • استخدام مضاد حيوي واحد غير واسع الطيف : في حالات العدوي المركبه و المسببه من اكثر من ميكروب واحد مثل حاله المرض التنفسي المزمن المعقد .

ثانيا اسباب تتعلق بالطائر :

  • ضعف مناعه الطيور : سواء كانت هذه المناعه هي مناعه الطائر العامه و درجه مقاومته او المناعه الخاصه ضد مرض معين , فقله الاجسام المناعيه و قله الخلايا البيضاء بالدم تجعل الطيور لا تستجيب للعلاج بالمضاد الحيوي و من الجدير بالذكر ان كثيرا من المضادات الحيويه تقلل من الاجسام المناعيه و تضعف المناعه العامه الخاصه للطاتر مثل مركبات التتراسيكلين و الكلورامفينكول و كذلك بعض انواع السالفوناميد , و يجب ان نذكر ان كثيرا من مضادات الميكروبات لا تقتل الميكروب بل هي فقط توقف تكاثره و نموه و بعد ذلك يجئ دور المناعه و الخلايا البيضاء في قتل الميكروب و تدميره.
  • عدم عزل الطيور المريضه و التي تنشر الميكروب في كل مكان بالمزرعه و عدم التخلص من الطيور النافقه بالطرق الصحيحه ( الحرق او الدفن الصحي )
  • وجود بيئه مناسبه لنمو الميكروب في جسم الطائر : مثل قله الاكسجين و تراكم الصديد و الانسجه الميته في اماكن الاصابه بجسم الطائر.

ثالثا- اسباب تتعلق بالميكروب :

  • الميكروب مقاوم للمضاد الحيوي : قد يكون الميكروب مقاوم للمضاد الحيوي و يفرز الانزيمات المحلله للتركيب الكيماوي للمضاد الحيوي و ان الميكروب لا يتاثر بالمضاد الحيوي المستخدم و هنا تتاثر الطيور بسميه المضاد الحيوي .
  • نمو و تكاثر بعض الميكروبات الانتهازيه: عند تقديم المضادات الحيويه القويه مثل التتراسيكلين و الامبسلين فانها تقتل ايضا بعض الميكروبات المفيده و علي الاخص التي تقوم بتكوين طبقه مخاطيه رقيقه علي الجدار الداخلي للامعاء و بذلك يسهل علي بعض الميكروبات الانتهازيه غزو جدر الامعاء و تتكاثر فيه فتلتهب الامعاء بشده و تحدث حالات اسهال و اعراض مرضيه , ومن هذه الميكروبات الانتهازيه السيدوموناس و بعض الخمائر و تسمي بالعدوي الانتهازيه و عاده ما تشاهد في نهايه فتره العلاج بالمضاد الحيوي .

       رابعا – اسباب تتعلق بالبيئه التي تعيش فيها الطيور :و من اهم اسباب فشل العلاج عدم التخلص من الاسباب التي ادت الي المرض مثل :

  • عدم نظافه مياه الشرب .
  • عدم اتمام تطهير العنابر و المزرعه بالطرق الصحيحه ,
  • عدم تدارك او اصلاح الخطا في تكوين العلائق .
  • عدم التخلص من اسباب ضعف المناعه .
  • زياده الرطوبه و زياده الامونيا في العنبر .
  • سوء التهويه .

خامسا – اسباب تتعلق بالاشرف و العماله :

  • اهمال العمال في الالتزام بتطبيق تعليمات الرعايه و التربيه للطيور و اهمالهم في تنفيذ التعليمات الصحيه الروتينيه .
  • من اسباب فشل العلاج بالمضادات الحيويه هو التشخيص الخاطئ للمرض , حيث ان اساس العلاج السليم هو التشخيص السليم للمرض , فقد تكون الاصابه في الدواجن اصابه فيروسيه و عند علاج هذه الحاله بالمضادات الحيويه فانها لا تتاثر بالمضاد الحيوي , و تزداد نسبه نسبه الطيور النافقه و كذا اعداد الطيور المريضه نتيجه للتاثيرات السامه للمضاد الحيوي علي الطائر و بذلك تتصاعد الاصابه بالمرض الفيروسي بجانب العلاج الخاضئ و بذلك تزداد حاله الدواجن سوءا نتيجه للتشخيص الخاطئ.

اجري توداي على اخبار جوجل

 

مبيدات كنزا جروب

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى