الأخبارالمياهالنيلمصر

وزير الري الأسبق: مصر لا تحتمل أي نقص فى مياهها أو انتقاصا من حقوقها التاريخية والقانونية

>>علام: لن تسمح مصر بقيام إثيوبيا بملء المرحلة الثانية للسد بدون التوصل لإتفاق قانونى مع مصر والسودان

قال الدكتور محمد نصرالدين علام وزير الري الأسبق أن قوة المفاوض المصرى في مفاوضات سد النهضة تأتى انعكاسا مباشرا من قوة الدولة وتماسكها الداخلى. ومن تصريحات الرئيس عبدالفتاح السيسي وأقواله السابقة التي تشكل رؤية موسعة للمفاوض المصري.

وشدد «علام»، في تصريحات صحفية الأحد علي  أن موقف مصر الثابت يتلخص في أن الدولة تبذل جهدا تاريخيا لتطوير المنظومة المائية وتقليل الفوائد وإعادة الاستخدامات وتحلية مياه البحر لمواكبة احتياجات الزيادة السكانية وتقليل حجم العجز المائى المتزايد ولا تعيش عالة على المجتمع الدولى

ولفت وزير الري الأسبق إلي أن الدولة لا تحتمل اليوم أو غدا نقصا فى مياهها أو انتقاصا من حقوقها التاريخية والقانونية تحت أى مسمى أو حجة نتيجة أو إستغلالا لهذه الأزمة مشددا علي أن الدولة لن تقبل بفرض أمر واقع ضد إرادتها وارادة شعبها ولن تسمح بقيام إثيوبيا بملء المرحلة الثانية للسد بدون التوصل لإتفاق قانونى ملزم مع مصر والسودان

وأوضح ان الدولة المصرية «منفتحة» لأى فرصة مناسبة للتوصل لحل عادل لهذه الأزمة، ومنفتحة لمشاركة المجتمع الدولى وضماناته لايجاد مخرج عادل لتحقيق الفائدة وعدم الاضرار للجميع كما يتطلب القانون الدولى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى