الصحة و البيئةبحوث ومنظماتصحة

رسالة مدير «أمراض النباتات» لمزارعي القمح: كيف تكتشف الإصابة بمرض الصدأ الأصفر؟

>>خليل: ضرورة زراعة الأصناف المقاومة وإتباع السياسة الصنفية واستخدام المبيدات الموصى بها من وزارة الزراعة

وجه الدكتور أشرف السعيد خليل مدير معهد بحوث أمراض النباتات رسالة لمزارعى القمح فى محافظات مصر المختلفة بضرورة الفحص الدورى لزراعات القمح خلال هذه الفترة من عمر المحصول  للإكتشاف المبكر لأمراض الصدأ خاصة مرض الصدأ الأصفر وكيفية حماية المحصول من هذه المخاطر والأمراض.

وقال «خليل» في تصريحات صحفية لـ«أجري توداي»  أن أمراض أصداء القمح فى مصر هي الخطر الدائم الذي يهدد إنتاج القمح ليس فى مصر فقط بل ويهدد زراعة المحصول فى دول العالم أجمع موضحا ان الصراع بين المسببات المرضية للأصداء بإنتاجها للسلالات الفسيولوجية ومحاولات الباحثين لتحسين صفة المقاومة الوراثيه سوف يظل صراعا دائما ومستمراً وذلك لرغبة الانسان فى تقليل الضرر الناشىء عنها وزيادة المحصول.

وأضاف مدير معهد أمراض النباتات أن أمراض أصداء القمح عبارة عن ثلاثة أمراض هى الصدأ الأصفر وتظهر أعراض المرض ابتداءً من نهاية شهر يناير وخلال شهر فبراير ومارس على هيئة على شكل بثرات صفراء اللون لها مظهر مسحوقي علي الأوراق وتكون مرتبة في صفوف طوليه موازية لمحور الورقة وغير ملتحمة و تظهر الاصابة على أنصال الأوراق والأغماد وعلى العصافات و قنابع الأزهار فى نهاية الموسم.

وأوضح «خليل»، إنه مع ارتفاع درجات الحرارة  تتحول إلى بثرات تيلتية ذات لون بنى مسود و يعتبر من أخطر الأمراض فى مصر نظرا لظهوره مبكرا ويكون عدة أجيال من الجراثيم بالإضافة إلى إصابة السنابل مما يسبب خسائر كبيرة فى المحصول.

وأشار مدير معهد أمراض النباتات إنه فيما يتعلق بمرض صدأ الأوراق البرتقالي، فتظهر أعراض المرض ابتداءً من شهر فبراير على هيئة بثرات ذات لون بنى فاتح مستديرة و مبعثرة بدون نظام وغير ملتحمة و تتواجد على أنصال الأوراق وفى نهابة الموسم تتحول إلى بثرات تيلتية ذات لون بنى داكن أو مسود.

وفيما يتعلق بمرض صدأ الساق أكد «خليل»، أن أعراض المرض تظهر فى خلال شهر إبريل حيث يصيب الفطر معظم الأجزاء النباتية فوق سطح التربة وتظهر الإصابة على هيئة بثرات يوريدية مبعثرة غير منتظمة الشكل و ملتحمة على الأوراق و أغمادها و السيقان و قنابع الأزهار فى السنبلة ذات لون بنى محمر و فى نهاية الموسم تتحول إلى بثرات تيلتية ذات لون بنى مسود.وتسبب الإصابة الشديدة إلى تهتك الأنسجة المصابة و رقاد النباتات مما يؤدى إلى نقص المحصول كما و نوعا.

وأشار مدير معهد أمراض النباتات ان مكافحة إنتشار أمراض النباتات في القمح ترتبط بحزمة من التوصيات تشمل زراعة الأصناف المقاومة وهي تتمثل في إتباع السياسة الصنفية واستخدام المبيدات الموصى بها من قبل وزارة الزراعة بهدف الحد من انتشار وتطور الإصابة ولتقليل نسبة الفاقد فى المحصول إلى أقل حد ممكن.

وناشد مدير معهد بحوث أمراض النباتات مفتشى الإرشاد والمكافحة بمديريات الزراعة بمختلف المحافظات بضرورة التكاتف وتكثيف المرور على زراعات القمح لإكتشاف أى إصابات بمرض الصدأ الأصفر وفى حالة إكتشاف أى إصابات بالمرض يتم الإستخدام الفورى للمبيدات الموصى بها من قبل وزارة الزراعة للحصول على أعلى إنتاجية من المحصول للفدان.

المبيدات الموصى بها لمكافحة أمراض الصدأ فى القمح خلال الموسم 2020-2021

م الأسم التجارى للمبيد والتركيز الأسم العام معدل الاستخدام
1 إميستار إكسترا SC 28% Azoxystrobin 20%

Cyproconazole 8%

300 سم3 / فدان
2 أوبرا SE 18.3% Epoxiconozole 5%

Pyraclostrobin 13.3%

500 سم3 / فدان
3 بيلزول EC 25% Propiconazole 200 سم3 / فدان
4 تلت EC 25% Propiconazole 25 سم3 / 100 لتر ماء
5 فنجشو WP 12.5% Diniconazole 15 جم / 100 لتر ماء
6 كروان EC 25% Propiconazole 30 سم3 / 100 لتر ماء
7 كينول EC 25% Propiconazole 25 سم3 / 100 لتر ماء
8 مينارا EC 41% Cyproconazole 16%

Propiconazole 25%

200 سم3 / فدان
9 مونتورو EC 30% Dinenoconazole 15%

Propiconazole 15%

40 سم3 / 100 لتر ماء
10 نصرزول EC 25% Propiconazole 30 سم3 / 100 لتر ماء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى