FAO \ OIEالأخباربحوث ومنظماتمصر

«الفاو» تتوقع إنتاج 780 مليون طن قمح الموسم الحالي للقمح في العالم

>> إرتفاع المخزونات العالمية من الأرزّ والقمح مقابل تراجع المخزونات العالمية من الذرة

أصدرت منظمة الأغذية والزراعة  «الفاو»، موجزًا عن إمدادات الحبوب والطلب عليها، بما في ذلك عمليات التقييم العالمية المحدثة للإنتاج والاستهلاك والتجارة والمخزونات، ومن المرجح أن يرتفع الإنتاج العالمي للقمح في عام 2021 .

ووفقا لتقرير المنظمة الدولية من المتوقع وأن يسجّل رقمًا قياسيًا جديدًا قدره 780 مليون طن، وفقًا للتوقعات الأولية للمنظمة، خاصة وأن توقعات انتعاش الإنتاج في الاتحاد الأوروبي تعوّض بشكل ملحوظ عن توقعات الإنتاج المتأثرة بالمناخ في الاتحاد الروسي.

وأوضح تقرير «الفاو» إنه من المتوقع أن يصل إنتاج الذرة في جنوب أفريقيا إلى مستوياتٍ شبه قياسية في عام 2021، في حين من المتوقع أن يبلغ الإنتاج في أمريكا الجنوبية مستويات أعلى بكثير من المتوسط. لكن ما زال ينبغي زراعة المحصول في البلدان الواقعة شمال خط الاستواء.

ويقدّم الموجز المزيد من التفاصيل والتقييمات المحدثة. وتشمل المعالم البارزة تقديرات جديدة وأعلى للإنتاج العالمي من الحبوب في عام 2020، الذي يبلغ حاليًا 761 2 مليون طن، أي بزيادة نسبتها 1.9 في المائة مقارنةً بالسنة الماضية، مدفوعةً بغلاّت أعلى من المتوقع للذرة في غرب أفريقيا، وللأرزّ في الهند، وحصاد القمح في الاتحاد الأوروبي وكازاخستان والاتحاد الروسي.

أمّا التوقعات الجديدة لمنظمة الأغذية والزراعة للفترة 2020/2021 فتشمل زيادةً سنوية بنسبة 2 في المائة في الاستخدام العالمي للحبوب ليصل إلى 2 766 مليون طن، ونموًا بنسبة 5.5 في المائة في التجارة العالمية في الحبوب ليصل إلى 464 مليون طن.

ويُتوقع الآن أن تصل المخزونات العالمية من الحبوب في نهاية عام 2021 إلى 811 مليون طن، أي بنسبة 0.9 في المائة أدنى من مستوياتها في بداية المواسم الزراعية، الأمر الذي يخفّض نسبة المخزونات مقابل الاستخدام إلى 28.6 في المائة. كذلك، من المتوقع أن ترتفع المخزونات العالمية من الأرزّ والقمح مقابل تراجع المخزونات العالمية من الحبوب الخشنة.

ويُقدّر أن الإنتاج الإجمالي للحبوب من جانب بلدان العجز الغذائي ذات الدخل المنخفض البالغ عددها 51 بلدًا ارتفع بنسبة 3 في المائة مقارنةً بالسنة الماضية ليصل إلى 502.4 ملايين طن، سيما أن الانتعاش في أفريقيا الجنوبية والشرق الأوسط فاق التراجع في أفريقيا الوسطى. لكن من المتوقع أن ترتفع المتطلبات الإجمالية لاستيراد الحبوب من جانب المجموعة في السنة التسويقية 2020/2021 لتصل إلى 74.1 مليون طن، حيث تظهر الاحتياجات الإضافية الأكبر في الإقليمين الفرعيين للشرق الأقصى وأفريقيا الغربية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى