الأخبارمصر

وزير الزراعة: التعاون مع جنوب السودان في الاستزراع السمكي والإنتاج الحيوانى والامصال واللقاحات والبحوث الزراعية والتقاوي

>> القصير: التنسيق مع التعليم العالي لاستقبال منح  دراسية للطلبة للدراسة بكليات الزراعة بالجامعات المصرية

عقد السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي اجتماعا مع جوزفين لاجو وزيرة الزراعة والأمن الغذائي وأونيوتو أديجو وزير الثروة الحيوانية والسمكية بجمهورية جنوب السودان عقب وصوله الي جوبا  إجتماعا مشترك لبحث استكمال المباحثات الأخيرة التي بدأت في نوفمبر الماضي بالقاهرة  حول مشروعات التعاون المشترك.

واستمع «القصير»،  والوفد المرافق والذي ضم ‏السفير محمد قدح سفير مصر في جنوب السودان والدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية والدكتور عبدالحكيم محمود رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية والدكتور صلاح مصيلحى رئيس هيئة الثروة السمكية والدكتور سعد موسى المشرف على العلاقات الزراعية الخارجية والدكتور ماهر المغربي مدير المزارع المصرية في افريقيا إلى عرض تقديمي عن قطاع الزراعة فى جنوب السودان وما يساهم به في الانتاج القومي وفرص الاستثمار المتاحة والتحديات التي تواجه هذا القطاع وما يحتاجه من دعم فني وتدريب

وقال السيد القصير وزير الزراعة وإستصلاح الاراضي في تصريحات صحفية الخميس انه تم مناقشة عدد من الموضوعات ذات الاهتمام بالنسبة لجمهوريه جنوب السودان في المجال الزراعي بداية من بناء القدرات والتدريب والاستزراع السمكي والإنتاج الحيوانى والامصال واللقاحات والبحوث الزراعية والتقاوي .

وأكد « ‏القصير» على توجيهات القيادة السياسية في البلدين لتعزيز أطر التعاون في جميع المجالات وخاصة قطاع الزراعة مشيرا إلي التنسيق الجاري بين وزارة الزراعة والتعليم العالي لاستقبال عدد من المنح الدراسية لطلبة من جنوب السودان للدراسة بكليات الزراعة لرفع القدرات في هذا المجال.

وإتفق الجانبان المصري وجنوب السودان علي تشكيل لجنة زراعية مشتركة بين البلدين لمتابعة ما تم الاتفاق عليه وتنفيذه وذلك رغبة من الجانبين في المضي قدما في تعزيز التعاون في المجال الزراعي هذا وقد تم الاتفاق على توقيع مذكرة التفاهم الخاصة بانشاء مزرعة متكاملة بجمهورية جنوب السودان خلال الزيارة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى