الأخبارالشواطئالمياهالنيلمصر

وزير الري: إطلاق مشروع تعزيز التكيف مع المناخ لحماية 5 مواقع منخفضة شمال الدلتا

>> عبدالعاطي: نواصل خطط حماية الإستثمارات وحماية الأراضي الزراعية والمناطق التاريخية بالسواحل

قال الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية والري إنه تم إطلاق مشروع “تعزيز التكيف مع التغيرات المناخية بالساحل الشمالى ودلتا النيل” ، بهدف إنشاء أنظمة حماية بطول ٦٩ كم بخمسة مواقع من الأراضى المنخفضة فى سواحل دلتا نهر النيل ، وإقامة محطات إنذار مبكر على أعماق مختلفة داخل البحر المتوسط للحصول على البيانات المتعلقة بموجات العواصف والأمواج والظواهر الطبيعية المفاجئة ، وقد تم تنفيذ أحد التجارب الناجحة لحماية الشواطئ بإستخدام مواد محلية الصنع وصديقة للبيئة في إطار أنشطة المشروع تمهيداً لتعميمها على نطاق أوسع.

وأضاف وزير  الري خلال لقاءه وزيرة التجارة والطاقة البريطانية بحضور الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة ان هذه المشروعات تستهدف  الحفاظ علي الأستثمارات في السواحل الشمالية للدلتا والحفاظ على الآثار التاريخية بالمناطق الشاطئية مثل قلعة قايتباي بالإسكندرية ، وحماية الأراضي الزراعية الواقعة خلف أعمال الحماية .

رزق البنك الزراعي المصري

وأوضح «عبدالعاطي»، أن هذه المشروعات تعمل على استقرار المناطق السياحية واكتساب مساحات جديدة للأغراض السياحية ، وحماية بعض القرى والمناطق المنخفضة من مخاطر الغمر بمياه البحر مثل المنطقة شرق مصب فرع رشيد وحتى بوغاز البرلس وكذلك المنطقة غرب مدينة بورسعيد .

وأشار «عبدالعاطي»، إلي ان مشروعات حماية السواحل الشمالية من مخاطر التغيرات المناخية ساهمت فى تنمية الثروة السمكية بالبحيرات الشمالية من خلال العمل على تطوير بواغيز هذه البحيرات وتنميتها ، لضمان جودة مياه البحيرات من خلال تحسين حركة دخول مياه البحر للبحيرات .

اجري توداي على اخبار جوجل
اجري توداي على اخبار جوجل
ميفاك
ميفاك
شركة شورى للكيماويات
شركة الدقهلية للدواجن
زر الذهاب إلى الأعلى