الأخبارمصر

تحالف «العيادة النباتية» تبحث نشر قصة نجاح «المصرية الخليجية» لزراعة الجوجوبا فى المناطق القاحلة والجافة

>> 30 باحثاً من عمداء وأساتذة كليات الزراعة اشادوا بالتجربة المتميزة لحل مشكلات الزراعة في مشروع المليون ونص فدان

 

نطمت مشاتل «الشركة المصرية الخليجية لإستصلاح الأراضى الصحراوية» بمدينة العلمين الجديدة لقاءا لتحالف «العيادة النباتية» الذى يضم 30 باحثاً من عٌمداء وأساتذة كليات الزراعة على مستوى الجمهورية بتكليف من الرئاسة وأكادمية البحث العلمى لبحث تجربتها الرائدة فى حل مشكلات زراعة الصحراء فى المناطق القاحلة وخاصة مشروع الواحد ونصف مليون فدان.

رزق البنك الزراعي المصري

ترأس الوفد كلا من الدكتور عمرو عبد الحميد رفعت استاذ الإقتصاد وعميد كلية الزراعة جامعة مطروح والدكتورة سناء هارون استاذة الزراعة بجامعة الفيوم والمدير التنفيذى لمشروع «العيادة النباتية» والدكتور محرم فؤاد رئيس اللجنة العلمية والمهندس حازم زهران مدير عام الشركة «المصرية الخليجية» .

ومن جانبه قال عبد الدكتور عمرو عبد الحميد رفعت استاذ الإقتصاد الزراعي وعميد كلية الزراعة جامعة مطروح أن زيارة الوفد لمشاتل إكثار الجوجوبا التابعة للشركة المصرية الخليجية جاء بتكليف من أكادمية البحث العلمى ورئاسة الجمهورية ضمن خطة بحث كافة التحديات فى زراعة بعض المناطق الصحراوية القاحلة مثل منطقة المغرة والوادى الجديدة وإيجاد حلول عملية لها، بعد أن أثبتت الشركة بفريقها العلمى جدارة غير مسبوقة فى ذلك.

واضاف عميد كلية الزراعة جامعة مطروح أن “المصرية الخليجية” قدمت حلولا حقيقية ذا كفاءة نادرة للعديد من الأزمات التى تواجه المزارعين فى المنطاق الصحراوية القاحلة والمناطق مرتفعة الملوحة، مؤكدا بأن زراعة نبات الجوجوبا يعد أحد أبرز هذه الحلول العملية ذات العوائد الإقتصادية الغير مسبوقة والتى أصبحت مصر تمتلك كافة مقومات نجاحه والحصول على الريادة العالمية فى هذا النبات.

وأوضح عميد كلية زراعة جامعة مطروح بأن هذه الزيارة تأتى أيضا فى إطار اهتمام الشركة المصرية الخليجية بأهمية البحث العلمى والتعاون مع الجهات البحثية مشيرا الي توقيع بروتوكول مع جامعة مطروح فى وقت سابق، والذى بمقتضاه تم تدريب الطلاب عمليا داخل مشاتل الشركة وإنشاء مزرعة داخل الجامعة لتدريب الطلاب على إنتاج الجوجوبا لربطها مباشرة بالإنتاج البحثى.

من جانبها قالت الدكتور سناء هارون استاذة الزراعة بجامعة الفيوم والمدير التنفيذى لمشروع “العيادة النباتية” أن التجربة الرائدة للشركة “المصرية الخليجية” تقع ضمن خطة مشروع “العيادة النباتية” كتجربة ناجحة وفريدة يجب الإهتمام بها وتعميمها من أجل خدمة المنظومة الزراعية المتكاملة فى مصر.

وأشادة المديرة التنفيذية لمشروع “العيادة النباتية” بالخبرات والكفاءات الفريدة التى تتمتع بها الشركة المصرية الخليجية والتناغم الكبير بين العاملين والباحثين والمهندسين داخل مواقع العمل والذى اعتبرته سر النجاح الذى يستحق الدراسة المتعمقة لهذه التجربة علاوة على اتباعها للأساليب العلمية بدقة شديدة.

زر الذهاب إلى الأعلى