الانتاجانتاج حيواني وداجنيحوارات و مقالات

دعبدالمنعم صدقي يكتب: توصيات لمنتجي الدواجن والأرانب أثناء الموجات الحارة

الدكتور عبدالمنعم صدقي أستاذ بمعهد بحوث الانتاج الحيواني

تتأثر القطعان الحية من الدواجن والارانب تأثيرا سلبيا بارتفاع درجة الحرارة مما يؤدي لخفض الاداء الانتاجي والتناسلي للقطعان الحية مسببة خسائر اقتصادية.

نستعرض في المقال توصيات لمنتجي الدواجن في الحر وكيف يواجه موجات ارتفاع درجات الحرارة وكذلك توصيات لمنتجي الأرانب في الحر وكيف يواجه موجات ارتفاع درجات الحرارة.

كيف يؤثر ارتفاع درجات الحرارة على الدواجن

  • انخفاض استهلاك العليقة
  • انخفاض معدل النمو في الدواجن
  • سوء كفاءة الأعلاف.
  • انخفاض إنتاج البيض بالنسبة للدواجن
  • تأثر جودة اللحوم والبيض سلبياً
  • ارتفاع معدل إصابة الدواجن بالأمراض
  • ارتفاع معدل النفوق داخل مزرعة الدواجن

التوصيات بمزارع الدواجن في فترات ارتفاع درجات الحرارة

  • دهان الجدران و السقف وخزَّانات الماء بلون أبيض وعمل مظله لخزَّانات الماء.
  • تركيب مراوح في السقف أو على الجدران لدفع  وتحريك الهواء بجميع أنحاء العنبر داخل مزرعة الدواجن.
  • تركيب خلايا تبريد على جانبي العنبر خلال فترات الصيف بما يمنح القطيع القدرة علي مواجهة ارتفاع درجات الحرارة.
  • تركيب رشاشات لنثر الماء فوق الطيور عند اللزوم بصورة متقطعة ( دقيقة كل 10 دقائق ).
  • تقليل أعداد الطيور المرباة بوحدة المساحة.
  • تقليل سمك الفرشة لا تزيد عن 5 سم.
  • تقديم الأعلاف بصورة محببه للدواجن .
  • تشغيل المراوح وحتى بعد انحسار موجة الحر في المساء ليتمكن الطائر من التخلص الحرارة المختزنة بجسمه.
  • رفع العلافات من أمام القطعان في فترات النهار قبل العاشرة صباحا ومع  ارتفاع درجة الحرارة وتقديمها بعد الخامسة مساء.
  • زيادة عدد المساقي و رفع مستوى المياه فيها لترطيب جسم الطائر و استخدام ماء بارد.
  • رش جدران وأسطح العنابر بالماء من الخارج صباحاً لخفض درجة الحرارة.
  • إضافة فيتامين “c” في ماء الشرب و استخدام مضادات الاجهاد الحراري.
  • عدم إجهاد الطيور باللقاحات والعلاجات وتاجلها لفترات لا تعانى فيها الدواجن من الإجهاد الحرارى.
  • الاهتمام بأدوية غسيل الكلى والكبد، مشددًا على أهمية الاهتمام بالتهوية والتبريد داخل العنابر خلال فترات النهار والتي تشهد ارتفاعًا كبير في درجات الحرارة مع تقليل سمك أو عمق أرضيات العنابر خلال الصيف.
  • وضع ستائر  من الخيش في الجهات المعرضة أاشعه الشمس وترطيبها باستمرار بالماء لخفض درجة الحرارة.

الآثار الضارة لإرتفاع درجة الحرارة على الأرانب

  • انخفاض استهلاك العليقة
  • زيادة استهلاك الماء.
  • انخفاض معدل النمو.
  • انخفاض خصوبة الذكور والإناث.
  • حدوث الإجهاض للإناث الحوامل.
  • نفوق بعض الأمهات المرضعات والحوامل.
  • نفوق الخلفات الصغيرة لعدم القدرة على تنظيم درجة حرارة أجسامها.

التوصيات بمزارع الدواجن في فترات ارتفاع درجات الحرارة

  • الإهتمام بالأحماض الأمينية في الغذاء لتحقيق كفاءة إنتاجية واستدامة بيئية.
  • استخدام إضافات غذائية طبيعية آمنة ورخيصة لرفع مناعة الأرانب.
  • التخلص السريع من المخلفات لعدم تراكم الغازات الضارة والأمونيا وتفادي إنبعاث الغازات الحرارية.
    توافر الماء النظيف الصالح للشرب  البارد (مثلج) على مدار اليوم.
  • حمايه خزانات المياه من اشعه الشمس.
  • وضع زجاجة أو كيس به ماء مُثلج في بطارية الأرانب التي تلجأ إلى ملامسة تلك الزجاجة الباردة  عند ارتفاع درجة الحرارة مما يساعدها على تحمل الحرارة العالية.
  • تغطيس الأرانب في الماء البارد لمدة ثلاث ثوان لمقاومة الإجهاد الحراري.
  • رش أسقُف وحوائط العنابر من الخارج خاصة الأجزاء المُعرضة للشمس لتلطيف درجة الحرارة حول الأرانب.
  • إضافة الاملاح المعدنية وفيتامين C & E  لدورهم الفعال عند ارتفاع درجة الحرارة.
  • إضافة بيكربونات الصوديوم ويضاف بنسبة  1.25  ــ 2.4 ٪ للعليقة أو (0.5 جم/لتر).
  • وضع إسبرين في ماء الشرب ( 10 قرص على 20 لتر).

يجب اتخاذ الاجراءات السابقة للتغلب علي الموجات الحارة التي تتعرض لها البلاد لتلافي الخسائر الاقتصادية التي يسببها الاجهاد الحراي للقطعان.

اجري توداي على اخبار جوجل

 

مبيدات كنزا جروب

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى