الأخبارالانتاجالصحة و البيئةالمياهمصر

ختام فعاليات مؤتمر «معا ضد مرض السعار» بالتأكيد علي أن «الصحة الواحدة» طريق السيطرة علي الفيروس

>> توفيق: ظاهرة تزايد إعداد الكلاب البلدي بالشوارع لا تخص البيطري فقط ولكن كل الأجهزة الحكومية

إختتمت مساء أمس فعاليا المؤتمر البيطري المجتمعي الدولي الرابع تحت عنوان « معا ضد مرض السعار في مصر»، والذي نظمته الجمعية الخيرية لرعاية الدواب في مصر، وذلك علي مدار 5 أيام  بقاعة نادي الاطباء البيطريين بالعجوزة تحت شعار “ معا ضد السعار” مبادرة ” توعية .. تعقيم .. تطعيم “

وقال الدكتور محمد توفيق عضو الجمعية الخيرية لرعاية الدواب في مصر الخبير في صحة الحيوانات الأليفة، ان المؤتمر والاحتفالية يهدفان للتوعية والحد من خطورة مرض السعار ” داء الكلب ” وما يسببه من ضحايا في الأرواح البشرية وايضا خسائر في الحيوانات ، وأيضا تأثيره على الاقتصاد القومى، وأهم الوسائل والآليات الخاصة بمكافحة هذا المرض الخطير.

رزق البنك الزراعي المصري

وأضاف «توفيق»، إنه تم خلال فعاليات أعمال المؤتمر التأكيد علي أهمية التوعية من خطورة مرض السعار  أو ما يطلق عليه «داء الكلب» وما يسببه من خسائر فى الحيوانات والارواح البشرية وتأثيره الكبير على الاقتصاد القومى، موضحا إن مشكلة «السعار» تؤرق المجتمع بصفة عامة وهو ما ساهم في تعاون الأجهزة الحكومية ممثلة في وزارات الزراعة والصحة والبيئة والتنمية المحلية في تنفيذ إستراتيجية مصر للسيطرة علي المرض والإعلان عن خلو مصر من «السعار»، بحلول 2030 وشدد الخبير في صحة الحيوان

وشدد الخبير في صحة الحيوانات الأليفة ان موضوع ظاهرة تزايد إعداد الكلاب البلدي بالشارع المصري ومرض السعار لا تخص البيطري فقط سوف يتم مشاركة العديد من الوزارات مثل وزارة الصحة والتنمية المحلية والبيئة والتعليم ، مشيرا إلي إن مرض السعار هو مرض العصر ومرض إنساني وإجتماعي وإقتصادي ويعاني منه الكثير من دول العالم وهو من أهم وأخطر الأمراض الفيروسية التي تنتقل للإنسان من الحيوان وهم أكثر من 200 مرض 80%  من هذه الامراض من أصل حيواني.

وأشار «توفيق»، إلي إستمرار الوزارة في تنفيذ اجراءات كثيرة ومتعددة للإنتهاء من مشكلة مرض السعار ضمن استراتيجية موحدة للقضاء على هذا المرض، مؤكدا علي ان مرض السعار (داء الكلب) من أقدم الأمراض الحيوانية المنشأ المعروفة، وبالرغم من أنه يمكن الوقاية منه تمامًا، و القضاء على السعار (داء الكلب) من خلال نهج الصحة الموحدة بالتعاون بين مجموعة من أصحاب المصلحة بما يعزز أنظمة صحة الإنسان والحيوان ويدفع نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

ولفت الخبير في صحة الحيوانات الأليفة، ان هذه الاحتفالية باليوم العالمى لداء الكلب ” السعار ” للمرة الرابعة على التوالي و لكن هذه المرة تم عمل جزء حقلي بالمستشفى البيطري بالعباسية  و بالتزامن مع الافتتاح و عمل عمليات تعقيم و تحصين مجاني ، وايضا استكمالا للمؤتمر تم الختام بورشة عمل المؤتمر البيطري المجتمعي الرابع ( معا ضد السعار) توعية تطعيم تعقيم  والتي اقيمت بمدينة شرم الشيخ .

شارك في فعاليات المؤتمر   الدكتور عبد الحكيم محمود رئيس المؤتمر والدكتور ممتاز شاهين  مدير  معهد بحوث صحة الحيوان بالدقي ومشاركة كلية الطب البيطري جامعة بنها  والدكتور محمد غانم عميد الكلية السابق امين المؤتمر و ايضا مشاركة كلية الطب البيطري جامعة الزقازيق  والدكتور عبد العليم فؤاد  عميد الكلية السابق وأمين المؤتمر ومقرر المؤتمر الدكتور حسين رفاعي مدير عام الادارة العامة للرعاية والعلاج.

كما يشارك في المؤتمر العديد من الأطباء البيطريين وكبري شركات الادوية البيطرية والدراي فود والمهتمين برعاية الحيوان وجمعيات الرفق بالحيوان في مصر واساتذة الجامعات والمعاهد البحثية البيطرية، وخبراء معهد الامصال و للقاحات البيطرية  منهم الدكتور سمير ادريس و معهد تناسليات الهرم و معهد بحوث الصحة الحيوانية و معمل بحوث اسيوط .

وشارك في فعاليات مؤتمر مكافحة السعار عدد من الأساتذه بالجامعات منها كليات طب بيطري القاهرة ومنها الدكتور مصطفي شلبي المستشار العلمي لرئيس الجمهورية و الدكتورة هالة المنياوي وكيل الكلية الأسبق و الدكتور ممدوح الشماع و عدد من الأساتذة من كليات طب بيطري بنها واسيوط وقناة السويس والدكتور صابر شكر رئيس مجلس  الجمعية الخيرية لحماية البيئة و الحيوان والدكتورة هويدا الحضري مدير جمعية رعاية الدواب و اللواء هشام علام عضو مجلس الادارة  .

زر الذهاب إلى الأعلى