الأخبارالاقتصادبحوث ومنظماتحوارات و مقالاتمصر

  أحمد السكوت يكتب: أخطاء تهوية دواجن التسمين في الشتاء

دراسات عليا ماجستير تغذية الدواجنمدير التسويق و المبيعات  شركة طيبة لجدود الدواجن

لماذا  يتدني  وينخفض الاداء بمزارعنا المغلقة والمحكمة ؟ هل بسبب قلة فهمنا للتربية او لكثرة اخطائنا فنحن نعرف الطريق الصحيح ولكننا برغم ذلك نبحث عن طريق اخر ولذلك سيكون حديثنا بسيط كي يصل الي الجميع عن اثر الغازات عند اهمال  الحد الادني من التهوية في الشتاء تلك الفترة الباردة او الفترات الحرجة من العام الشكل 1  .

وبدايتا اضيف أحدث ما ظهر في الابحاث العلمية عن الحد الادني للتهوية في 2019

هل حان الوقت للتخلص من جداول التهوية الدنيا؟

لذلك يجب ان يكون لدينا الوعي الكافي في فهم وادراك احتياجات الطيور في العنبر نحن بحاجة إلى البدء في التفكير في مراقبة جودة الهواء ففي السابق كانت جداول التهوية بهدف التخلص من  الرطوبة لكن اصبح  علينا أن نفهم أولا أن التهوية الدنيا لا علاقة لها السيطرة على الأكسجين وثاني أكسيد الكربون وأول أكسيد الكربون أو حتى مستويات الأمونيا في عنابر  الدواجن لذلك اصبح لابد من إجراء التعديلات اللازمة على الحد الأدنى من مراوح التهوية التي نوفرها للمحافظة على مستوى الرطوبة المرغوب. إذا كانت الرطوبة عالية جدا ، يتم زيادة الحد الأدنى من وقت مروحة التهوية. إذا كان منخفضًا جدًا ، فيجب تقليل وقت التشغيل. ويبلغ سعر حساس  الرطوبة بين 200 دولار و 300 دولار

فعلي سبيل المثال لشرح الرطوبة 

 1- إذا كانت مستويات الرطوبة تتناقص بسبب التغيرات في الطقس ، فمن المقبول تمامًا تقليل معدلات التهوية الدنيا.

2- إذا كان المنزل حارًا جدًا / رطبًا ، فيجب زيادة معدلات التهوية.  

3- إذا كان الجو باردًا جدًا / جافًا ، فيمكن تقليل معدلات التهوية.  

4- كلما كبرت الطيور فإنها ستصبح أكثر صعوبة للتحكم في الرطوبة النسبية ونتيجة لذلك غالباً ما ينظر إلى المستويات الأعلى على أنها مقبولة.

الدواجن 1

 فمع ارتفاع تكلفة انتاج الوحدة من كيلو اللحم مقارنتا بسعر بيعها بسبب تضارب المعلومات بين العرض والطلب وعشوائية الادخالات من المربين . فهل يمكننا اذا كتبنا السؤال س لماذا نهمل الحد الادني للتهوية  ؟ هل ستكون الاجابة ج  بوضوح . اعتقد اننا قد تعودنا ان نضع  اخطائنا علي شماعة  الشتاء من كثرة الاوبئة والامراض لذلك فاغلبنا قد وجد ان الانسب ان ندفن راسنا في الرمال ونتحدث عن مشكلتنا الازلية وهي خطورة تربية الدورة الشتوية  .

نتحدث عن  الحد الادني من التهوية MV(Minimum Ventilation )؟                                                                                                  

الحد الادني للتهوية هو نظام زمني وليس نظام يتبع درجات الحرارة ( حتي لو درجة الحرارة صفر) حيث يتم تحديد كمية تغيير الهواء العنبر بواسطة ساعة توقيت في لوحة (وحدة ) التحكم الإلكترونية . تبدأ MV من اليوم الأول لاستقبال الصيصان و كذلك عندما تكون درجة الحرارة الخارجية أقل من الحرارة المثالية او المطلوبة  وحتي في الطقس البارد يجب ان  يتم ضبطها بفتح مداخل الهواء الجانبية  وتشغيل المراوح  لمدة زمنية محددة داخل نظام خمس دقائق مقسم لمدة 30 ثانية وإيقاف لمدة 270 ثانية. واصبحت متاحة الكثير من جداول الشركات  للدعم والمساعدة في توضيح كيفية حسابها بشرط ان العنابر محكمة الاغلاق وهذا الجدول للمساعدة الشكل 2.

يزداد هذا الوقت تدريجياً مع تقدم القطيع وتغير الظروف الداخلية  مما يتطلب معدلات أعلى للتهوية(غالباً  تعمل أنظمة التدفئة وأنظمة التهوية في نفس الوقت وان كان البعض لا يفضل ذلك ). وبمجرد زيادة درجة الحرارة داخل العنابر يقوم المربي بتشغيل المراوح للتحكم في درجة الحرارة وهذه تكون  المرحلة الأولى من التهوية بالضغط السلبي في العنابر المغلقة (المحكمة ) للدواجن

الشكل3

ما هوالغرض والهدف من  الحد الأدنى للتهوية؟

1- التجانس والتوزيع للحرارة داخل العنبر
2- التخلص من الرطوبة الزائدة حيث انها تؤدي الى زيادة رطوبة الفرشة والفرشة الرطبة هي وسط ملائم لنمو البكتيريا المرضية والطفيليات والفطريات خاصتا في حالة وجود بقايا علف في الفرشة لذلك  يجب أن يحرص المربي مثلا في المناطق التي تتميز بالرطوبة المرتفعة كالكويت في بعض أشهر السنة  او عند زيادة نسبة الرطوبة داخل العنابر المغلقة وتسربها إلى المواد العازلة  مما يؤدي إلى تقليل كفاءتها في العزل والإضرار بها حيث ان وزن الطائر 2 كجم يفرز رطوبة بحوالي 150سم منها 40%( 60 سم ) بخار ماء والباقي60% ( 90 سم ) في الزرق ، مثال عنبر به 20 الف طائرواجمالي الوزن 40طن لحم السؤال  كم تكون  الرطوبة  الناتجة يوميا عنهم ؟

استر يارب…   3000  لتر منهم  بخار الماء 1200لتر و رطوبة الزرق 1800لتر

3- تجديد الأكسجين بنسبته  21 % فاذا انخفض  الي 11% تظهر المشاكل التنفسية واذا وصل الانخفاض الي 5% حدثت الكارثة  لان عدم توفيره يسمح بارتباط الدم بغاز اخر هو اول اكسيد الكربون لانه اسرع ارتباطا بالدم من الاكسجين فلا تتساهل في توفير الهواء النقي الغني بالاكسجين لطيورك وقطيعك

الشكل 4

4-  التخلص من طرد الغازات الضارة ” ثاني أكسيد الكربون – كبريتيد الهيدروجين – الامونيا”  .

5- ازالة الغبار من داخل العنبر فهو يلزمه التهوية للتخلص منه خصوصا مع الفرشة الجافة .

6- خلال الجو سيتم توفير الشهية للطيور

للحد الادني للتهوية الناجحة

تذكر ما اسباب مشكلات وانخفاض اداء  قطيع الدجاج الخاص بك في العام الماضي ؟ باطبع اذا وفرنا المتطلبات الأساسية  للتهوية تنجح الدورة الانتاجية للقطيع

نبدا من الان في تقديم التوصيات  خلال  فصل الشتاء فالان في كل عنابرنا الفرشة المبللة والأمونيا العالية  وسوء الأداء اللاحم او التسمين  وهذا ما يؤدي الي ظاهرة ابتعاد المربين عن التربية في فصل الشتاء بسبب اما خوفهم من الامراض او بسبب ارتفاع تكلفة التدفئة   او ان عنابرهم بتظام التربية المفتوح وبذلك تكون المشاكل نتيجة مباشرة لعدم تنفيذ واحد أو أكثر من عوامل التهوية  الاربعة الأساسية .

نجد ان معظم الناس  يعتقدون أن توفير الدفئ للطيور في الشتاء اهم من توفير  الحد الادني للتهوية وهذا غير صحيح ؟ حيث ان  الغرض الرئيسي من التهوية الدنيا هو التحكم في الرطوبة ، والتي يمكن تحقيقها من خلال الحفاظ على مستويات الرطوبة النسبية (Rh) بين 40 و 60٪ لماذا ؟

لان الرطوبة النسبية ترتبط بتركيزات NH3 ، CO2  بشكل إيجابي ، وهذا يعني أنه إذا كانت الرطوبة النسبية Rh عالية فإن NH3 ثم CO2 تكون عالية اي تزداد بشكل مباشر  .

مثال : بتحليل غازات العنبر خلال شهر ديسمبر لقطيع عمر 21يوم الشكل5

لذلك تذكر  تركيزات الأمونيا (NH3) 25 جزء في المليون أو أقل ، وتركيزات ثاني أكسيد الكربون (CO2) 5000 جزء في المليون أو أقل وتركيزات أول أكسيد الكربون (CO)  50جزء في المليون أو أقل.

من اكبر اسباب ظهور أمراض الجهاز التنفسي
الخلل الذي يحدث في تركيبة الهواء الداخلي (الغـازات) للعنبر  :
حيث ان الله قد خلق تركيبة الهواء 78.04 % نيتروجين + 20.93 % أوكجسين + 0.03 % ثانى اكسيد كربون وكمثال فان الدجاجة البياضة تحتاج  حوالى 1 لتر/ كجم وزن حى/ ساعة. ومع زيادة كثافة عدد الطيور او نتيجة لسوء التهوية فان بعض الغازات تزداد نسبتها في هواء العنبر بدرجة تضر بالطيور كما يأتى:
1 –  ثانى اكسيد الكربون :
غازليس سام  ينتج من عملية الزفيرللانسان والحيوان وكذلك عن التخمر الميكروبي  .

عالميا نجد ان هذا الغاز هو المسئول عن ارتفاع درجة الحرارة العالمية  لكوكب الارض بمقدار  1درجة مئوية  وظهور الاحتباس الحراري وتغيرات المناخية الحالية التي يشهدها العالم وتعاني بسببه منها الطيور .

اما بالنسبة للدواجن  فكل كيلو جرام وزن حى يفرز 660 سم3 من غازثانى اكسيد الكربون كل ساعة اى أن الطائر وزن 3 كيلو جرام يفرز 2000 سم3 من غاز ثانى اكسيد الكربون كل ساعة ومع زيادة نسبة الغاز عن 350 جزء في المليون من حجم العنبر فانه يحدث اضرار بالطيور ويؤثر على عملية التمثيل الغذائى وبالتالى يقلل من الكفاءة الغذائية والصورة لتوضيح شكل الجهاز التنفسي للدواجن

الشكل6.

واذا وصل الى 2 % من حجم العنبر يؤدى الى زيادة التنفس واذا وصل تركيزه الى 5 % فان التنفس يكون شديد العمق وشديد الصعوبة وتنفق بعض الطيور. أما اذا زاد ارتفاع التركيز اكثرمن ذلك من  حجم العنبرفان جميع الطيور تموت في بضع دقائق  ومصدر هذا الغاز هو هواء الزفير وعند خروجه من الطيور يرتفع الى أعلى مع هواء الزفير الساخن ولكن نظراً لانه أثقل من الهواء فانه يهبط تدريجيا الى مستوى الطيور وعلى هذا الاساس فان فتحات التهوية في العنبر المقفول يجب ان تكون على أرتفاع 40-50 سم من الأرضية لسحب الهواء المشيع بثانى اكسيد الكربون.
2- غاز النوشادر (الامونيا)
له تأثيرا سلبيا على صحة الطيور وأدائها. ومع ذلك ، ليس من السهل قياس حجم هذه الآثار الضارة. ولا تظهر تلك التركيزات العالية جدًا من الأمونيا الا خلال فترات طويلة من  التهوية سيئة ، أو يتم تغذية الطيور بنظام غذائي غير متوازن يتكون نتيجة لتحلل مواد الزرق والفرشة ويزداد نسبته بزيادة رطوبة الفرشة وهو غاز أخف من الهواء ولذلك يزداد تركيزه في أعلى العنبر فاذا لم تكن التهوية جيدة بحيث تسحب هذا الغاز الى خارج العنبر فانه يهبط تدريجيا الى مستوى الطيور مع تيارات الهواء الباردة. ويؤدى الى التهابات شديدة في العين علاوة على تأثيره عن الجهاز التنفسى وتقرحات بالأعين ولذلك يجب العمل على سحب هذا الغاز من فتحات علوية بالعنبر وخصوصا اذا زاد تركيزه.

أظهرت الأبحاث أن بينما أظهرت ان  كما تبين أن التعرض للأمونيا. بالإضافة إلى ذلك ، ، يمكن للممرضات أن تقتل خلايا الأهداب التي تجعل من السهل إدخال مجموعة واسعة من مسببات الأمراض الأخرى إلى الطيور ، مما يؤدي إلى الإصابة بالتهابات ثانوية E. coli).)

وقد أظهرت التجارب أن تركيزات عالية من الأمونيا يمكن أن تغير وظيفة العضو الطبيعية للحيوانات ، وتضعف عملية الأيض للطاقة ، وتحرض الخلايا من موت الخلايا المبرمج ، وتسبب تلف الميتوكوندريا في الغشاء المخاطي في القناة الهضمية.

ويرتبط معدل النمو الضعيف وأداء الطيور التي تنمو في تركيزات الأمونيا العالية في الغلاف الجوي ارتباطًا قويًا بتأثير الأمونيا على مناعة الطيور وعلم الأنسجة المعوي. يؤثر التعرض لتركيزات عالية من الأمونيا تأثيرا سلبيا على تطوير نظام المناعة في الطيور وكذلك الزغب المعوي والبروتين المخاطي

الشكل7.

لذلك يجب توافر جهاز قياس الامونيا بالمزرعة  The DOL 53 ammonia sensor

ان الأمعاء الملتهبة وغير الصحية ليست قادرة على امتصاص الأعلاف المهضومة  حتى لو تم تحسين عملية الهضم بواسطة إنزيمات خارجية فلابد الحفاظ على الجهاز الهضمي سليمًا خلال فترة والانتاج او دور بأكملها هو المفتاح الحقيقي  لتقليل إفراز العلف غير المهضوم وغير القابل للامتصاص في الزرق(السلخ) والذي بدوره سيقلل من تطاير الأمونيا داخل عنابر الدواجن.

لذلك تعتبر إدارة النظام الغذائي أهم التدابير الوقائية للتغلب علي تلك المشكلة بنظام غذائي متوازن يحتوي على مكونات قابلة سهلة الهضم  وإضافات غذائية وظيفية يمكن أن تحسن هضم المواد الغذائية في الأمعاء الدقيقة للطيور.

ومع وجود مسببات الالتهاب والاجهاد  فقد يقلل بشكل كبير من قدرة الطيور على هضم وامتصاص العناصر الغذائية بما في ذلك البروتينات.

ويمكن خفض الكمية الإجمالية للنيتروجين الموجود في براز الطيور إلى حد كبير عن طريق تقديم وتوفير نظام غذائي صحيح على أساس متطلبات الحمض الأميني المهضومة  للطيور بدلاً من البروتين الكلي الخام حيث ان الحد من البروتين الغذائي بنسبة 3-5 ٪ قد يؤدي إلى انخفاض بنسبة 60 ٪ أو أكثر في إفراز النيتروجين الكلي من الدجاج اللاحم والدجاج البياض يؤثر علي اداء الطيور في المزرعة وتلوث النباتات في الاراضي الزراعية الشكل8 .

ونظرا لان  الامونيا  غاز فانه يمكنه ان يذوب في سوائل العين فيتحول الي مركب هيدروكسيد أمونيوم وهو مركب يسبب احمرار العين ، وانتفاخ جفون العين وتأثر قرنية العين تنتهي باغلاق العين تماما مما يعوق الوصول للعلف والماء لذلك لتلافي وتجنب ذلك يجب توفير الاتي : .

  1. توفير نظام غذائي متوازن امر في غاية الاهمية  فيمكن ان تسبب نوعية الأعلاف والأدوية إلى إنتاج الزرق  الرطب ، مما يسبب زيادة في الأمونيا وإطلاق الرائحة مما يؤدي لانخفاض الاداء
  2. تحسين كثافة الطيور  للمساعدة في الحد من الرطوبة الزائدة في المزارع  ، وبالتالي الحد من العمليات اللاهوائية.
  3. ضبط معدل التهوية – إذا زادت مستويات الأمونيا ، هناك حاجة إلى المزيد من التهوية.  يجب أن يكون هذا فقط وفقا للمناخ ودرجة حرارة العنبر.
  4. يجب إجراء تعديل  درجة الحرارة طبقا لحالة المزرعة.
  5. تحسين عملية الهضم . ويمكن أيضا أن يتحقق ذلك عن طريق استكمال النظام الغذائي مع المواد المضافة.

الامونيا بين الرائحة ومعامل تحويل الغذاء في الطيور  

التوصية في  الاتحاد الأوروبي (توجيه المجلس 2007/43 / EC) ) على أن تركيز NH 3 يجب ألا يتجاوز 20 جزءًا في المليون على مدار أي فترة زمنية مدتها ثماني ساعات أو 35 جزءًا في المليون خلال فترة عشر دقائق أثناء دورة إنتاج الدواجن   ( انظروا لتك التوصية )فمشاكلها لها تاثيرا سلبيا ممتدا طوال الدورة فمثلا   .

الشكل9

  • 10 جزء فى المليون رائحة في الانف

2- 10 :20جزء فى المليون تلف سطح الرئة (السيليا)

3- 20 :30جزء فى المليون يحدث  التعرض للاصابة بالامراض التنفسية  ويمكن أن تقلل من أوزان الطير عند عمر 28 يومًا بنسبة تتراوح بين 2 و 7 % يقلل من معامل تحويل العلف بمقدار نقطة واحدة تقريبًا

4- 30 :50جزء فى المليون فقدان شهية الطيور  – إنخفاض الوزن  بمعدل 5: ١٠%-  و6نقاط  من معامل التحويل الغذائي عند عمر 28 يومًا  وتقلل بشكل كبير من تجانس حجم الطيور وكذلك حجم  لحم الصدر

5- 50 : 200جزء فى المليون إلتهاب عيون الطيور- انخفاض معدل النموعن القياسي الفعلي– ارتفاع الاصابات التنفسية  – متاعب تنفسية والتهابات الاغشية المخاطية  و تقليل أوزان الطيور من 16 إلى 19 %

6- 200 جزء في المليون انخفاض حاد في معدل النمو يؤدي الي إنخفاض الوزن بمعدل 1٥ :25 %

وبذلك   فمستويات الأمونيا المرتفعة  تشل أو تدمر أهداب القصبة الهوائية  وهي أداة  فعالة و حيوية يستخدمها الطائر لمحاربة ولمقاومة المرض وللتغلب علي  الحمل الميكروبي  (الأهداب التي تغطي القصبة الهوائية للطيور  هي عبارة عن طبقة  رقيقة من المخاط اللزج يغطي الأهداب  التي تتحرك علي شكل  الموجة  كي تدفع المخاط الحامل للكائنات الممرضة الي الخارج  ولكن إذا كانت الأهداب قد انتهت  و / أو تضررت من مستويات الأمونيا العالية  فستستطيع  للممرضات أن تنتقل عبر طبقة المخاط وتنفذ الي داخل الخلايا القصبة الهوائية حيث تبدأ في التكاثر ، مما تؤدي الي (التهاب الشعب الهوائية).

فيما يخص الامونيا  فما سبق هو المفتاح  لزيادة الامتصاص والاستفادة  من القيمة الغذائية للعلف ولتقليل إخراج العلف غير المهضوم وغير الممتص في الزرق والذي بدوره يخفض من تصاعد الأمونيا داخل عنابر لذلك يجب الحفاظ علي كل اعضاء الجهاز الهضمي

الحد من مستوى البروتين الخام  في تغذية اللاحم 

   يمكن ان  يتم تخفيض النسبة المئوية للبروتين الخام في النظام الغذائي واستبدالها مع المصادر التقليدية للبروتين (مثل وجبة فول الصويا وعباد الشمس معا بجانب الأحماض الأمينية الاصطناعية التي اتمني زيادة تصنيع المزيد منها  ،               لان  كلما انخفض البروتين الغذائي بنسبة 3-5 ٪ قد يؤدي إلى انخفاض بنسبة 60 ٪ أو أكثر في إفراز النيتروجين الكلي من الدجاج اللاحم والدجاج البياض.

حيث انه لا يتم الاحتفاظ بجزء كبير من كمية النيتروجين الغذائية من قبل دجاج اللحم  الا بنسبة 45 ٪ ويخرج الباقي إلى الفضلات فيتم  تحويل حوالي 40 ٪ إلى امونيا مما يؤدي إلى تدهور في نوعية الفرشة  وبالتالي تدهور في الوضع الصحي للطيور . لذلك فان ارتفاع مستوى  CP الغير مبررفي العلف ليست جيدا حيث ان له انعكاسات سلبية  فسيولوجية مثل  زيادة استهلاك الماء للتخلص الفعال  من النتروجين

لتوضيح إن تقليل مستويات البروتين  هو الحل الرئيسي للتحكم في إفراز النيتروجين وانبعاث الأمونيا في تربية الدواجن  والحد من حدوث اضطرابات الجهاز الهضمي وتحسين الحالة الصحية للبيئة الحيوانية تمت الدراسة  التالية لتوضيح تأثير انخفاض مستوى CP كبير في تغذية اللاحم على أداء النمو وتمت تجربة  الطيور تحت نظام غذائي عادي أو منخفض CP باختلاف 4.5 نقطة في برنامج الغذاء الطبيعي على أساس قابل للهضم

الشكل  10 توضيح تأثير تخفيض مستوى البروتين الخام ( CP ) على أداء النمو وكمية المياه من الفروج لمدة 3 أسابيع (0.4-0.7 كجم ADG) : متوسط الكسب اليومي ؛ FCR: معدل التحويل الغذائي).

كان من الممكن خفض مستوى البروتين CP بمقدار 4.5 نقطة  فهذه النتائج تؤكد أنه من الممكن التعديل بمستويات البروتين في تغذية الدجاج اللاحم دون التأثير على الأداء طالما يتم الحفاظ على إمدادات الأحماض الأمينية التي لا غنى عنها في الاحتياجات والمتطلبات الغذائية  الطيور. وهذا يمكن من الحفاظ على حالة صحية جيدة للطيور دون التاثير السلبي علي  النمو وأداء الذبيحة  وكذلك يقلل  من إفراز النيتروجين ويحد ويقلل من اضطرابات الأمعاء..

3- غاز كبرتيد الايدروجين H2S :
ربما يكون في اماكن قريبة خارج العنبر او المزرعة ومع التيارات الهوائية يصل الي داخل العنابر او يتكون نتيجة لتحلل المواد العضوية في الفرشة او حينما يتواجد أعداد كبيرة من البيض المكسور أو الجثث النافقة او الدم مختلطا بمكونات الفرشة. وهو غاز كريه الرائحة أثقل من الهواء ووجوده بنسبة تزيد عن 10 – 20 جزء في المليون من حجم العنبر يدل على سوء التهوية في العنبر ويؤدى الى مشاكل تنفسية واضرار بأنتاج البيض ويلزم سحب هذا الغاز عن طريق فتحات سفلية بالعنبر مركب عليها مراوح الطاردة للهواء خارج العنبر (الشفاطات).

4- غاز اول اكسيد الكربون                            

  لا يجب ان يزيد عن 0.1 %جزء في المليون لكن في حالة الخلل في التهوية فقد تصل النسبة الي 2000 جزء في المليون لمدة 180 دقيقة اعراض تسمم لان  أول أكسيد الكربون له قابلية أعلى من الأكسجين للارتباط بالهيموجلوبين بحوالي 200 مرة الشكل11  .

 

وبناء علي ما سبق 

 تؤدي الادارة الجيدة فيما سبق الي الاداء القياسي  وربما اكثر من الطيور والقطعان التي تربي في مزارعنا فتاثير الغازات له تاثير اكثر مما نتخيل  ففي النهاية يتجه الجميع  لحساب  ارباحهم ويفضل عن طريق المعامل التالي

معامل  الكفاءة الأوربي EPEF او رقم الانتاج  Production Number  طبقا  الاعتبار النقاط التالية:
1_نسبة الحياتية (100 – نسبة النفوق).
د_متوسط العمر باليوم عند البيع .
ه_معدل استهلاك العلف.
و_وزن القطيع عند التسويق.
رقم الإنتاج = متوسط الوزن بالجرام × ( 100 – نسبة النافق ) / 10 × معامل التحويل × عمر القطيع عند التسويق.

1- The four basic requirements of successful minimum ventilation are explained by Jess Campbell, Jim Donald, Dennis Brothers and Gene Simpson National Poultry Technology Center at Auburn University College of Agriculture

2-Poultry house environmental control during cold weather Brian Fairchild, PhD Extension Poultry Scientist University of Georgia Department of Poultry Science, USA December 2017

3- UGA Poultry House Environmental Management and Energy Conservation

 DOL 53 Ammonia Sensor…A First Look

5-http://www.startimes.com                                                                                                                          احذروا الاستخدام الخاطئ للتدفئة

6-Four Common Minimum Ventilation Mistakes The Poultry Site 27 January 2015

7- http://people.eku.edu/ritchisong/birdrespiration.html

8- Cold-weather Ventilation  It’s a matter of timer

9- http://www.panoramadelavie.com

وظيفة الدم في نقل الغذاء والغازات : تعريف الكريات الحمراء ، تعريف الكريات البيضاء

10- 5 Tips to Successfully Manage Poultry House Ammonia Levels  2017

Author: Mark Karimi, MSc – Technical Sales Manager Poultry

11-Ajinomoto animal nutrition Reducing the excretion  of NH 3 by livestock

12- http://WWW.Aviagen.Com

13-UGA Poultry House Environmental Management and Energy Conservation

UGA Poultry Science Dept : Is it Time to Get Rid of Minimum Ventilation Tables?

 

 

 

اجري توداي على اخبار جوجل
اجري توداي على اخبار جوجل
ميفاك
ميفاك
مبيدات كنزا جروب
مبيدات كنزا جروب
شركة شورى للكيماويات
شركة الدقهلية للدواجن
زر الذهاب إلى الأعلى