الأخبارالمياهمصر

وزير الري: تنفيذ 473 مشروعا لحماية سيناء من السيول بقيمة 1.5 مليار جنيه

>> عبدالعاطي:  الإستفادة من مشروعات حصاد المياه في توفيرها للتجمعات البدوية بالمنطقة

قال الدكتور  محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والري أن الدولة تستهدف تحقيق التنمية الشاملة بشبة جزيرة سيناء  حيث يجرى تنفيذ مشروع مسارات نقل المياه من محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر لمناطق الإستصلاح بشمال ووسط سيناء ، وهى عبارة عن مسارين مواسير بطول ١٠٥ كيلومتر وعدد (١٨) محطة رفع ، حيث يجرى العمل حالياً فى أعمال الحفر لعدد (٨) محطات رفع بالمسار الأول ، والبدء فى اعمال الاساسات لعدد (٢) محطة منهم ، والإنتهاء من أعمال حفر ١٦ كيلومتر من المسار الأول ، والإنتهاء من الأعمال المساحية فى لحوالى ٤٩ كيلومتر ، وتركيب مواسير بنسبة ٢٠% من إجمالي أطوال خطوط المواسير بالمسار رقم ١ ، وبنسبة تنفيذ إجمالية للمشروع ١٥ %.

 

وأضاف «عبدالعاطي»، في تصريحات صحفية الأثنين أن محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر مسجلة في موسوعة «جينيس» باعتبارها المحطة الأكبر لمعالجة المياه على مستوى العالم بتصرف ٥.٦٠ مليون م٣/ يوم ، وهى تضم عدد (٤) وحدات بتصرف ١.٤٠ مليون م٣/ يوم/ وحدة ، وتشتمل مكونات مشروع معالجة مياه مصرف بحر البقر – بخلاف محطة المعالجة – على تنفيذ أعمال ترابية وصناعية لتحويل مسار مصرف بحر البقر ، من خلال توسيع وتعميق مصرف أم الريش ، وإنشاء ٣ قناطر منها قنطرة حجز علي مصرف بحر البقر ، وقنطرة فم علي المسار الجديد لمصرف بحر البقر  ، وقنطرة موازنة علي مصرف أم الريش .

وأوضح وزير الري ان المشروع يشمل أيضا إنشاء محطتي رفع على المسار الجديد لمصرف بحر البقر هما محطة بحر البقر الرئيسية  ومحطة شادر عزام ، وإنشاء عدد 7 كبارى ، وعدد 6 سحارات ، وعدد 2 بربخ خرسانة مسلحة ، ومفيض طوارىء ، وعدد 36 من الأعمال التكميلية التي تضم مصارف خصوصية ومصبات مصارف فرعية وبوابات ومفيضات نهايات الترع.

وأشار «عبدالعاطي»، إلي إنه على صعيد الحماية من أخطار السيول  فقد تم ويجرى تنفيذ العديد من أعمال الحماية من أخطار السيول بإستثمارات ضخمة بمحافظتى شمال وجنوب سيناء ، حيث قامت الوزارة بتنفيذ (٤٧٣) منشأ متنوع عبارة عن (٥٣) سد و (٧٤) حاجز و (٢٢) قناة صناعية و (٢٧٤) بحيرة و(٣٠) خزان ارضى و (٦) أحواض و (٨) جسور و (٥) معابر و (١) مفيض بتكلفة تصل إلى ١.٥٠ مليار جنيه وبسعة تخزينية ٩٠ مليون متر مكعب.

وأوضح وزير الري إنه يجري حالياً تنفيذ عدد (٢٥) عمل متنوع عبارة عن (١) سد و (٤) حاجز و (١) قناة صناعية و (٣) بحيرة و(١٠) خزانات ارضية و (٥) أحواض و (١) معبر بتكلفة تصل إلى ٢٥١ مليون جنيه وبسعة تخزينية ٩.٤٠ مليون متر مكعب، مشيرا إلي أهمية هذه الأعمال في حماية المدن والقرى البدوية والمنشآت الاستراتيجية والطرق وأبراج وخطوط الكهرباء وخطوط الغاز من أخطار السيول .

وأشار «عبدالعاطي»، إلي أن هذه المشروعات المائية تستهدف حصاد مياه الأمطار وتجميعها في البحيرات الصناعية أمام سدود الحماية لإستخدامها بمعرفة التجمعات البدوية في المناطق المحيطة ، وتوفير الإستقرار للتجمعات البدوية نتيجة تغذية الآبار الجوفية بما يضمن استدامة مصدر  المياه.

ونبه وزير الري إلي أن هذه الأعمال أثبتت دورها الهام في حماية المواطنين والمنشآت ..حيث تمكنت هذه الأعمال من حصاد ١.٨٠ مليون متر مكعب بمحافظة جنوب سيناء خلال شهر يناير الماضى  منها ٤٥٠ ألف متر مكعب فى بحيرة وردان لحماية مدينة أبو زنيمة ، و ٧٥٠ ألف متر مكعب فى بحيرة وادى إسلا  لحماية طور سيناء و ١٠٠ ألف متر مكعب فى بحيرة وادى حبران لحماية طور سيناء و٢٥٠ ألف متر مكعب فى بحيرة سد العاط لحماية مدينة شرم الشيخ و٥٠ ألف متر مكعب فى بحيرة سد سلاف لحماية مدينة أبو رديس و ٢٠٠ ألف متر مكعب فى بحيرات سدود وادى ميعر لحماية مدينة طور سيناء) .

وأوضح «عبدالعاطي»، إن هذه المشروعات وفرت الحماية لمدن (طابا – راس سدر – طور سيناء) وقرية ابو صويرة والقرى البدوية على طريق فيران – كاترين ، وتجمعات (ابو رزق – ميعر – حيران – الوادى) ، وحماية طرق (النفق شرم الشيخ ، شرم الشيخ دهب ، وادى فيران سانت كاترين) ، وحماية خطوط الإتصالات والغاز والكهرباء وأبراج الكهرباء ، وخط مياه (ابو رديس – كاترين) ، والمنشآت السياحية بخليج نعمة وخليج السويس ، ومنفذ طابا البرى ، وهى منشآت تقدر قيمتها بعشرات المليارات من الجنيهات.

وأشار وزير الري إلي أن هذه المشروعات تستهدف عدم تكرار  العاصفة المطرية التي ضربت وادي طابا في عام ٢٠١٤  والتي نتج عنها خسائر مادية ضخمة ، مما دفع الوزارة لتنفيذ العديد من أعمال الحماية خلال السنوات الماضية والتي نجحت في حماية مدينة طابا والمناطق المحيطة بها من أي أضرار أو خسائر خلال العواصف المطرية اللاحقة .

وأضاف «عبدالعاطي»، إن وزارة الري قامت بتنفيذ مجموعة من الأعمال الصناعية تمثلت في تنفيذ عدد (٤)  بحيرات صناعية و (١١) قناة و (٤٤) حاجز توجيه و (٢) حوض تهدئة و (٤) حاجز إعاقة بتكلفة نحو ١٣٢ مليون جنيه ، والتى تمكنت من حماية المنشآت الحيوية والاستراتيجية والسياحية في طابا من أخطار السيول.

وأوضح وزير الري إنه تم تنفيذ أعمال لحماية مدينة الطور من أخطار السيول وهى عبارة عن عدد (٥) بحيرات صناعية و (٣) سدود والمنفذة بتكلفة ٢٤٥ مليون جنيه ، كما أوشكت عملية حماية وادى غرندل بمدينة رأس سدر على الإنتهاء ، مشيرا إلي إنه يتم حالياً تنفيذ عملية إنشاء بحيرة صناعية وحاجز وانشاء عدد (٧) أحواض تهدئة بمنطقة أولاد على بوادى العريش لحماية مدينة العريش ، وإنشاء عدد (١٠) خزانات أرضية بوسط سيناء على مرحلتين .

ولفت «عبدالعاطي»، إلي إن مشروعات الحماية من السيول شملت أيضا عملية حماية وادي وردان بمدينة رأس سدر (مرحلة ثانية) ، وعملية إنشاء قناة صناعية لتصريف المياه فى الجزء الأسفل من وادى بعبع ، وعملية تنفيذ معبر أيرلندى على الطريق الساحلى النفق – شرم الشيخ بمخرج وادى بعبع ، بالإضافة لعدد من الأعمال بمركز نخل بمحافظة شمال سيناء وهى عملية إنشاء سد أم البارد بمنطقة التمد ، وعملية تأهيل وتدعيم السدود القائمة بوادي الجرافي ، وعملية تأهيل ورفع كفاءة وتطهير عدد (١٠) خزانات ارضية قائمة على روافد وادي الجرافى.

 

 

اجري توداي على اخبار جوجل

 

مبيدات كنزا جروب

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى