الأخبارالاقتصادالانتاجمصر

وزير الزراعة:لدينا خطط طموحة لتطوير البرنامج الوطني لإنتاج التقاوي للحد من الإستيراد

>> القصير: بحوث تطبيقية لإستنباط أصناف من المحاصيل أكثر تحملا للتغيرات المناخية أعلي إنتاجية

قام السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي واللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية بتفقد صوب المشروع القومي لإنتاج التقاوي بمدينة قها بحضور الدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية، والدكتور عباس الشناوي رئيس قطاع الخدمات الزراعية والدكتور عادل عبدالعظيم وكيل مركز البحوث الزراعية والدكتور عادل الاشقر رئيس قطاع الزراعة الآلية والمهندس حسن زايد وكيل وزارة الزراعة في القليوبية والدكتور أحمد حلمى مدير معهد البساتين والدكتور خالد السلاموني رئيس الإدارة المركزية للمحطات البحثية والدكتور محمد فهيم رئيس مركز تغير المناخ الزراعي والدكتور وهبه الجزار المشرف على البرنامج الوطني لإنتاج التقاوي وبعض قيادات وزارة الزراعة ومحافظة القليوبية لتفقد بعض المشروعات الزراعية في محافظة القليوبية ومتابعة أعمال البرنامج الوطني لإنتاج التقاوي بالمحافظة.

وقال «القصير»،  ان الدولة المصرية في إطار جهودها لتحقيق الأمن الغذائي تلقي إهتماما كبيرا بمحور التوسع الرأسي من خلال استنباط أصناف جديدة من التقاوى والبذور عالية الجودة والإنتاجية وقليلة استخدام المياه وتقاوم الظروف المناخية ، مشيرا إلي أن مصر تنفذ برنامجا وطنيا طموحا لإنتاج تقاوي الخضر للحد من إستيرادها من الخارج وتوفير العملات الأجنبية لصالح ميزانية الدولة.

وأضاف وزير الزراعة، أن البرنامج القومي لإنتاج تقاوي الخضر والذي أطلقه فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية يستهدف إنتاج التقاوي محليا وتقليل فاتورة الاستيراد ، مشيرا إلي أنه يوجد بالموقع 30 صوبة منزرعة بتقاوي الخضر من الطماطم والفلفل والكوسة والباذنجان والفاصوليا والكنتالوب والبطيخ والخيار

وأشاد «القصير» بجهود الباحثين في مركز البحوث الزراعية والمسئولين عن البرنامج القومي لإنتاج التقاوي ووجه ببذل المزيد من الجهود لزيادة نسبة التغطية من تقاوى الخضر التي لدينا فيها عجز كبير ، موضحا ان هذه الجهود البحثية تساهمت في تلبية إحتياجات السوق المحلي من منتجات الخضروات وبأسعار مناسبة، موضحا أن  تفعيل البرنامج الوطني لإنتاج تقاوي محاصيل الخضر ساهم في  استنباط وتسجيل عدد  من الهجن والأصناف الجديدة لمحاصيل الخضر للتداول التجارى فى السوق المصرى منها محاصيل الطماطم  والباذنجان والفلفل والكنتالوب والبطيخ  والبسلة واللوبيا والفاصوليا والخيار مما يؤدى الى تقليل فاتورة الاستيراد وخفض تكلفة التقاوى والحد من الإستيراد لتقاوي الخضر من الخارج.

وأضاف وزير الزراعة،  أننا حاليا ننتج حوالي 98% من تقاوي المحاصيل الحقلية مؤكدا أن الدولة تقدم كل الدعم للبحوث العلمية التطبيقية التي تسهم في تعظيم الاستفادة من وحدتي الأرض والمياه لتحقيق الأكتفاء الذاتي من المحاصيل الاستراتيجية، وفقا لرؤية الدولة المصرية وبما ينعكس علي تحديث الزراعة المصرية والتأقلم مع التحديات المائية والتغيرات المناخية من خلال إنتاج محاصيل أكثر تحملا لدرجات الحرارة والمناخ وأقل إستهلاكا للمياه.

وأوضح «القصير»،أن البرنامج الوطني لإنتاج تقاوي الخضر يخطو خطوات جيدة بمشاركة الجهات البحثية والشركة الوطنية للزراعات المحمية، لتحقيق أعلى عائد من زراعة هذه المحاصيل التي تعد أحد أهم المحاصيل التي يتم تصديرها إلى الخارج وتلبي إحتياجات السوق المحلية.

وأضاف وزير الزراعة ، أن الفكر الحديث في الإدارة يعتمد على دمج بين القطاع الخاص والحكومي لصالح أهداف الدولة، وبما يمكن من تحديث منظومة القطاع الزراعي لتحقيق الاستفادة القصوي من الإنتاج الزراعي وتحقيق خطة الدولة من إنتاج تقاوي الخضر المحلية لزيادة إنتاجية هذه المحاصيل والحد من استنزاف العملات الصعبة في استيرادها من الخارج.

وأوضح «القصير»، ان ان البرنامج القومي لإنتاج التقاوي يستهدف تعميم إنتاج أصناف من الخضر تكون أكثر تحملا للظروف البيئية غير المواتية ومنها الملوحة وحساسية الأمراض، وهو ما ينعكس علي إنتاج تقاوي خضر تراعي هذه الظروف وأكثر تحملا للتقلبات المناخية وتناسب الموارد المائية والأرضية.

ومن ناحيته رحب اللواء عبدالحميد الهجان محافظ القليوبية بزيارة وزير الزراعة للمحافظة في هذا اليوم الذي يعتبر عطلة رسمية مما يؤكد أن الحكومة تعمل على مدار الساعة لمتابعة المشروعات الإنتاجية، مشيرا إلى أن القليوبية تتميز بأن فيها العديد من الأنشطة الزراعية المتنوعة سواء في الإنتاج الزراعي أو الحيواني والداجنى وتسهم في تحقيق الأمن الغذائي لشعب مصر العظيم.

 

اجري توداي على اخبار جوجل
اجري توداي على اخبار جوجل
ميفاك
ميفاك
مبيدات كنزا جروب
مبيدات كنزا جروب
شركة شورى للكيماويات
شركة الدقهلية للدواجن
زر الذهاب إلى الأعلى