الأخبارالصحة و البيئةالمياهبحوث ومنظماتحوارات و مقالاتمصر

د نسمة العوضي تكتب: ماهو أخطر أمراض تربية الحمام؟

>> تريكوموناس الحمام  يسبب نفوق كبير في قطعان الحمام خلال مراحل التربية

باحث أول معهد بحوث الصحه الحيوانيه معمل المنصورة الفرعي – مركز البحوث الزراعية – مصر

خطورة أمراض تربية الحمام

ينتشر مرض التريكوموناس بصوره كبيرة في قطعان الحمام ويعتبر هذا المرض من أمراض التربيه و يؤدى إلي خسائر كبيرة .

وهو مرض طفيلي يصيب الجهاز الهضمي للطيور خاصة عائلة الحمام ( يعتبر الحمام اكثر الطيور حساسية لمرض الكنكر ) و لكنه يصيب الطيور الاخرى و منها الكناري ( يصيبهم بشكل فردى sporadically).

كما يصيب  النسور و الصقور وعائلة الببغاوات و العديد من الطيور البرية.

يسمى عند الحمام ب canker او roup ، اما عند النسور و الصقور و الطيور الجارحة يسمى frounce

المسبب لمرض التريكوموناس في تربية الحمام :

طفيل وحيد الخليه له هدب يتحرك به و يمكن القول بإن معظم الحمام حامل لهذا الطفيل ، و يعيش داخل الغشاء المخاطى المبطن للمنقار والحلق والمرئ و الحوصله ويفرز الحمام المصاب الطفيل في إفرازات الفم (اللعاب) والزرق و تنتقل العدوى من الحمام الكبير إلي حديث الفقس من الزغاليل أثناء تغذيته من لبن غده الحوصله.

طرق الإصابة بمرض التريكوموناس في الحمام:

بما ان الطفيليات المسببة لمرض trichomoniasis هي طفيليات ذات دورة حياة مباشرة والطفيليات و حويصلاتها غير مقاومة في الوسط الخارجي .

طرق الاصابة و العدوى بالمرض تكون من طائر حمام مصاب لآخر مثل :

  • تغذية الآباء الحاملة للطفيليات للفراخ .
  • courtship behaviour مثل حالة عند التزواج وضع منقار في منقار و بذلك تنتقل الطفليات .
  • من طرق العدوى و الاصابة ايضا مياه الشرب التي تحتوي الطفليات .
  • البراز و الافرازات مثل اللعاب .

مع الاخذ بعين الاعتبار ان الطفيليات غير مقاومة في الوسط الخارجي ( تعيش بعض ايام فقط ).

أعراض مرض التريكوموناس في تربية الحمام:

يلاحظ نقص في حيوية الحمام الكبير والزغاليل بصورة واضحه مع عدم الرغبه في  الطيران كما يلاحظ إحتقان الحلق و حدوث إسهال ومع تقدم الحالة يلاحظ ظهور ما يسمي بالزراير الصفراء علي الغشاء المبطن للحلق وتتحول هذه النتوءات إلي ترسيبات تشبه الجبن صفراء اللون ويجب عدم محاولة إزالتها تجنبا لحدوث نزيف حاد .

و يلاحظ في حديث الفقس من الزغاليل إلتهاب السره و تكون خراريج قد تنتشر لتصل إلي أعضاء الجسم الداخلية و عند عمر 10-14 يوم يلاحظ أن الزرق تفوح منه رائحة عفنه ويكون علي هيئة إسهال مائي و تبدأ العلامات الأولي للتأخر في النمو كما يكون حديثو الفقس من الزغاليل في حالة صراخ دائم طلبا للغذاء.

تشخيص مرض التريكوموناس في تربية الحمام:

يمكن الكشف عن وجود طفيل التريكوموناس تحت المجهر عن طريق أخذ عينه من الغشاء المبطن للبلعوم أو الحوصله  من حمام حي أو حديث الذبح و يمكن الكشف عن الطفيل خلال 20 ساعه من النفوق .

أمراض مشابهه خلال تربية الحمام:

في الحمام الكبير يلاحظ وجود بقع بيضاء في نهاية منطقة الزور إلا أنها ليست نتوءات التريكوموناس وهذه العقيدات المتماسكه ذات اللون الأبيض أو الرمادي المصفر هي في الواقع حصوات بالغده اللعابيه تكونت من تماسك افرازات الغدد المخاطيه وهي لا تحدث ألما و يجب عدم محاولة إزالتها لتجنب النزيف الذي يمكن أن يحدث.

علاج مرض التريكوموناس خلال مراحل تربية الحمام:

بمجرد التأكد أن الحاله هي مرض التريكوموناس يجب المبادرة بعلاج جميع أفراد قطيع الحمام بعقار (داي ميترونيدازول) لمدة 6 أيام متواصله واستخدام الفيورالتداوون بمعدل 1,5 جم/لتر وإذا لوحظ استهلاك مياه الشرب في فتره الفقس أو أثناء الجو الحار فيجب عدم تخفيف العلاج بالماء ولكن بعد إنتهاء العلاج ويمكن وضع ماء نقي لشرب الحمام كما يجب إيقاف عمليات استحمام الحمام برفع الأوعيه الخاصه به.

اجري توداي على اخبار جوجل

 

مبيدات كنزا جروب

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى