اسعار السلعالأخبارالاقتصادحوارات و مقالاتمصر

د عبدالعزيز الجداوي يكتب:  البطيخ «الحلو» الإختيار الأمثل لفاكهة الصيف «الحار»

خبير دولي في التغذية والصناعات الغذائية – أمين لجنة الصناعات الغذائية ومستشار التصنيع الغذائي

بمناسبة موسم البطيخ هذه الايام تعالوا نتعرف عن معلومات هامه عن البطيخ وفوائدة وأضراره ونصائح هامة يجب معرفتها عند تناوله.

ثمار البِطِّيخ (بالإنجليزية: Melon) اسم يُطلق على أي نبات ينتمي إلى الفصيلة القرعية ولثمرته لُب حلو المذاق وقابل للأكل ويتكون البطيخ من 92 في المئة من الماء.وهو من أفضل أنواع الغذاء في فترة الصيف، لأنه منعش ومغذ ويمد الجسم بالماء والفيتامينات والطاقة، ولكن بسعرات حرارية قليلة.

البطيخ من أهم وأشهر الفواكه الصيفية المحبوبة لدى كثيرين، خاصة عند ارتفاع الحرارة والرغبة في تناول شيء بارد ومنعش، ويعوض السوائل المفقودة من الجسم، وهو  مثالي ومناسب لمن يبحثون عن خسارة الوزن والتخلص من السمنه وله الكثير من الفوائد الغذائية.

غنى العديد من شعراء العربية بالبطيخ  :-

فقال الشاعر:

وبطيخة خضراء في كفّ أغيد           أتانا بها فارتاح ذو الهمّ وابتهج

وأقبل يفريها بمديته وقد فرى            طرفه الساجي القلوب مع المهج

إستعمال البطيخ في الطب النبوي

روى أبو داود والترمذىُّ، عن النبىِّ صلى الله عليه وسلم، أنه كان يأكل البِطيخَ بالرُّطَبِ، يقول: ((نَكْسِرُ حَرَّ هَذَا ببَرْدِ هذا، وبَرْدَ هَذا بِحَرِّ هذا)).

وفى البِطِّيخ عدةُ أحاديث لا يَصِحُّ منها شىء غيرُ هذا الحديث الواحد، والمرادُ به الأخضر، وهو باردٌ رطب، وفيه جِلاءٌ، وهو أسرعُ انحداراً عن المَعِدَة من القِثَّاء والخيار، وهو سريعُ الاستحالة إلى أى خلط كان صادفه فى المَعِدَة، وإذا كان آكَلُهُ مَحْرُوراً انتفع به جداً، وإن كان مَبْروداً دفع ضررُه بيسير من الزَّنْجَبيل ونحوه، وينبغى أكلُه قبل الطعام، ويُتْبَعُ به، وإلاّ غَثَّى وقيَّأَ. وقال بعض الأطباء: إنه قبل الطعام يَغسلُ البطن غسلاً، ويُذهب بالداء أصلاً.

كيف تتعرف على البطيخ الحلو عند الشراء؟

  • عديمة النكهة : عندما تجد بها بقعه بيضاء
  • حلوة ومسكرة : عندما تجد بها بقعة صفراء
  • مليءة بالماء : تجدها متطاولة
  • حلوة ومسكرة : تجد حجمها منتظم ووزنها ثقيل
  • ناضجة : اذاكانت داكنة اللون
  • غير ناضجة : ادا كانت لامعة اللون

فوائد غذائية من تناول البطيخ

البطيخ أحد الفواكه الصيفية الشهية، والذي يتميز بعدة فوائد مذهلة للجسم تمثلت في ما يأتي:

  • تقوية المناعة حيث يحتوي البطيخ على العديد من مضادات الأكسدة القوية، مثل: الكاروتين (Carotene)، والليكوبين (Lycopene)، وفيتامين ج (Vitamin C) مما جعل له دور فعال في تقوية المناعة، ومحاربة العديد من الأمراض، ومواجهة الالتهابات، وخاصةً التهابات المفاصل.
  • دعم عمل الجهاز الهضمي

البطيخ غني بما يأتي:

مادة الليكوبين (lycopene): وهي مادة يمكن أن تؤدي للإصابة بما يأتي: إسهال، وغازات بطن، وتقيؤ، وغثيان، وعسر هضم.

الماء والألياف: واللذان قد يؤدي تواجد كميات مفرطة منهما في القناة الهضمية لاضطرابات، مثل: النفخة، وإجهاد القناة الهضمية.

الفركتوز: وهي مادة قد تسبب مضاعفات هضمية، بالأخص عند تناولها من قبل أشخاص مصابين من الأصل بأمراض مثل متلازمة القولون العصبي.

فوائد صحية لتناول لبطيخ

أبرزها دعم عمل الجهاز الهضمي، وذلك بسبب احتوائه على:

  • الياف قابلة للذوبان.
  • نسبة مياه عالية ذلك جعله يساعد على تسهيل حركة الأمعاء، وتعزيز صحة الجهاز الهضمي وعمله، والوقاية من الإمساك، والمساهمة في حماية القولون من السرطانات.
  • تعزيز صحة القلب والشرايين
  • يحتوي البطيخ على نسبة عالية من الماء ومعدن البوتاسيوم والحمض الأميني الستيرولين (Citrulline)، والذي يلعب دورًا كبيرًا في خفض ضغط الدم ومساعدة الأوعية الدموية على الاسترخاء والتوسع، وبالتالي الوقاية من أمراض القلب والشرايين.
  • دعم وظائف الكلى وتعزيز صحة الكليتين ، حيث يعمل البطيخ على إدرار البول، وتفتيت الحصى، وخاصةً حصى الكلى، لذلك يساعد كثيرًا في علاج أمراض الكلى والتهاباتها.
  • احتواء البطيخ على البوتاسيوم يساعد في تقليل تركيز حمض اليوريك (Uric acid) في الدم وإزالة الأملاح أيضًا.
  • زيادة نضارة البشرة

إحتواء البطيخ على مضادات الأكسدة ويكون ذلك من خلال اللكوبين وفيتامين ج يجعل منه ذو فعالية كبيرة في:

  • وقاية الجلد من أشعة الشمس والعوامل الخارجية.
  • حماية ومعالجة البشرة من التجاعيد.
  • زيادة نضارة البشرة.
  • المساعدة على التئام الجروح ومعالجة الحروق وتسريع شفائها.

كما أن هذه الفوائد ظهرت للبطيخ بسبب احتوائه على الحمض الأميني الستيرولين، والذي يتحول إلى أرجنين (Argnine).

الأرجنين يشجع كريات الدم البيضاء على الوصول إلى مكان الجروح لتسرع شفاءها والمساعدة على تعويض الأنسجة التالفة.

  • المساهمة في علاج ألم المفاصل

فوائد صحية للبطيخ

أبرزها تقليل ألم العضلات وعلاجه، وخفض معدل نبض القلب للرياضيين، وخاصةً بعد النشاط الرياضي، وذلك لاحتوائه على:

مادة الستيرولين المهمة جدًا في تحسين الدورة الدموية واسترخاء الأوعية الدموية.

فيتامين ب6 (Pyridoxine)، والذي يساعد الجسم على تجديد الطاقة واستعادة النشاط وتحسين القدرة الجنسية

فوائد البطيخ في تقوية الدورة الدموية وتعزيزها يجعل دوره لا يقتصر فقط على صحة القلب، فهو قد يكون بمثابة منشط جنسي.

البطيخ غني  بالستيرولين يساعد على استرخاء الأوعية الدموية وتوسيعها، وبالتالي زيادة تدفق الدم للأطراف، وخاصةً القضيب مما يساعد على زيادة قوة الانتصاب لدى الرجال والمساهمة في مقاومة مرض السرطان

وُجد أن احتواء البطيخ على الليكوبين، وهو مضاد أكسدة قوي قد يساعد في الوقاية من السرطان، وخاصةً سرطان البروستاتا، والرئة والثدي، والرحم، والقولون والمستقيم وترطيب الجسم مما قد يساعد على مقاومة ضربات الحرارة.

 البطيخ وتعزيز صحة العيون

فالبطيخ غنية بمواد هامة لصحة العين ولصحة العصب البصري، مثل: فيتامين ج، واللوتين، والبيتاكاروتينات.

فوائد البطيخ للأطفال

البطيخ يُعدّ غنيّاً بالعديد من الفيتامينات ومضادّات الأكسدة المفيدة للصحة، وهو من الفواكه المنعشة التي يمكن اعتبارها بديلاً صحيّاً عن المشروبات عالية السكر، وقد يتساءل البعض عن مدى سلامة تقديم البطيخ للأطفال الرُّضّع.

ويمكن القول إنّ من الآمن تقديمه للأطفال بعمر 8-10 أشهر، ولكنّ ذلك قد يختلف بين طفلٍ وآخر، إذ يعتمد ذلك على عدة عوامل، كقدرة الطفل على المضغ والبلع، وتجدر الإشارة إلى أنّ البطيخ يتميّز بامتلاكه قواماً طريّاً وسهل الهضم والبلع بالنسبة للأطفال، ولكن يجدر الانتباه إلى أنّ من المهم تقطيع البطيخ إلى قطعٍ صغيرةٍ قبل تقديمه للطفل لتجنّب إصابته بالاختناق، ومراقبة الطفل جيداً أثناء إعطائه البطيخ للتأكد من أنّه يمضغه قبل بلعه، بالإضافة إلى أهميّة إجلاسه بطريقةٍ مستقيمة، والتأكد من خلوّ البطيخ من البذور قبل تقديمه للطفل، كما يجدر التنبيه إلى أنّ بعض الأطفال قد يكونون مصابين بحساسيةٍ تجاه البطيخ.

فوائد صحية لتناول البطيخ للحوامل

يعد البطيخ مصدرًا لحمض الفوليك (Folic acid)، والذي يعد من العناصر المهمة جدًا للحامل، وخاصةً في الشهور الأولى من الحمل فهو:

  • يساعد في إعادة توازن الماء في الأنسجة والدم لدى المرأة الحامل.
  • يخفض خطر إصابة الجنين بالأمراض الجلدية المستقبلية، مثل: الأكزيما.
  • يدخل في تركيب الجهاز العصبي للجنين ويحميه من التشوهات، وخاصةً تشوه الحبل الشوكي، وذلك بنسبة 60% إذا حصلت الأم على الكمية اللازمة والكافيه لها.

أجزاء البطيخ الأخرى ومنتجاته

قشر البطيخ وفوائده

يُمثّل قشرُ البطيخ الجزءَ الصلب الذي يُغلّف ثمار البطيخ، ويمتلك لوناً أخضر من الخارج، وأبيض من الداخل، وقد يعدّ البعض طعم قشور البطيغ غير مستساغ، ولكنّه في الحقيقة صالحٌ للأكل، كما أنّه يُعدّ غنيّاً بالعديد من العناصر الغذائية، كالمركبات المضادّة للأكسدة، وفيتامين ج، وفيتامين أ، وفيتامين ب6، والبوتاسيوم و|الزنك، وبالإضافة إلى ذلك فهو يُعدّ منخفض السعرات الحراريّة.

فوائد بذور البطيخ

تتميّز بذور البطيخ بكونها غنيّةً بالعديد من العناصر الغذائيّة المفيدة للصحة، ومنها: المغنيسيوم، والحديد، والزنك، بالإضافة إلى الدهون الصحية، كما تمتاز بكونها قليلة السعرات أيضاً

القيمة الغذائية لتناول البطيخ

فوائد صحية للبطيخ نتجت جميعها من قيمة البطيخ الغذائية، فكل 100 جرام من البطيخ تحتوي على ما يأتي:

العنصر الغذائي    القيمة الغذائية

الماء        91.45 جرام

السعرات الحرارية 30 سعر حراري

البروتين  0.61 جرام

الدهون   0.15 جرام

الكربوهيدرات        7.55 جرام

الألياف   0.4 جرام

الكالسيوم              7 ملليجرام

الحديد   0.24 ملليجرام

المغنيسيوم             10 ملليجرام

البوتاسيوم            112 ملليجرام

الأضرار عند تناول كمية كبيرة من البطيخ

  • خطر التلوث بالسالمونيلا

إحدى أضرار البطيخ المحتملة أنه قد يكون ملوثًا بالسالمونيلا وقد ينقل العدوى إليك، وتزداد فرص تلوث البطيخ بالسالمونيلا، إذا تم تناول بطيخ تم تقطيعه مسبقًا، أو إذا تم تناول بطيخ تم تقطيعه والتعامل معه على أسطح ملوثة أو باستخدام أيدي غير نظيفة.

والسالمونيلا هي إحدى أنواع البكتيريا التي قد تؤدي عند دخولها إلى الجسم لتحفيز الإصابة بمضاعفات عديدة، أبرزها:

  • إسهال قد يكون شديدًا
  • ألم المعدة وحمى
  • اضطرابات القلب

البطيخ هو أحد أنواع الفواكه الغنية بالبوتاسيوم، والبوتاسيوم هو معدن قد يؤدي ارتفاع مستوياته في الجسم لحالة فرط بوتاسيوم الدم (Hyperkalemia)، وهي حالة قد يكون لها تأثير سلبي على جهازك الدوراني.

لذا فإن تناول كميات كبيرة من المصادر الغذائية الغنية بالبوتاسيوم، مثل البطيخ أو عصيره، قد يؤدي لفرط بوتاسيوم الدم، الأمر الذي قد يسبب اضطرابات ومشكلات عديدة ومتنوعة في جهاز الدوران، مثل:

  • عدم انتظام ضربات القلب
  • هبوط متسارع في ضغط الدم
  • ضعف أو غياب النبض
  • توقف القلب.

هذه هي الفئات الأكثر عرضة لفرط بوتاسيوم الدم الناتج عن تناول البطيخ بإفراط: الذين يتبعون حمية غنية بمصادر البوتاسيوم، والمصابون بأمراض الكلى، والمصابون بداء السكري غير المسيطر عليه بطريقة صحيحة.

  • الحساسية الغذائية

تعد الحساسية الغذائية إحدى أضرار البطيخ المحتملة، ولكن حساسية البطيخ عمومًا ليست شائعة الحدوث. إذا ما حدث وكنت مصابًا بهذا النوع من الحساسية، يمكن لتناول البطيخ أن يسبب لك أعراض تحسسية متنوعة، مثل:

  • إجهاد عام في القناة الهضمية.
  • غثيان أو تقيؤ.
  • صعوبة التنفس.
  • طفح جلدي قد يكون طفيفًا أو متوسط الحدة.
  • تورم في الوجه.
  1. 4. مضاعفات لمرضى السكري

البطيخ غني بالسكر، كما أنه يمتلك مؤشرًا جلايسيميًّا مرتفعًا، لذا قد يؤدي تناول البطيخ لإحداث ارتفاع في مستويات سكر الدم، مما قد يحفز نشأة مضاعفات محتملة للمرضى المصابين بالسكري، لا سيما عند:

أكل كميات كبيرة من لب البطيخ في هيئته الصلبة الطازجة.

شرب عصير البطيخ، فهذا العصير قليل الألياف على عكس اللب الصلب، مما قد يجعل عملية امتصاص السكر من العصير أكثر سهولة مقارنة بعملية امتصاصه من اللب الصلب.

بسبب مضاعفاته المحتملة المتعلقة بمرض السكري، توصى الحوامل بتجنب تناول البطيخ بإفراط، نظرًا لأن تناوله قد يحفز الإصابة بسكري الحمل.

مشكلات عديدة في الجهاز الهضمي

يمكن لتناول البطيخ، لا سيما بكميات مفرطة، أن يحفز إصابتك باضطرابات في القناة الهضمية

نصيحتي لتجنب أضرار البطيخ؟

يمكن تجنب أضرار البطيخ المحتملة من خلال القيام باتباع هذه التوصيات الهامة:

  • غسل اليدين وكافة الأسطح التي سيتم استخدامها لتقطيع البطيخ جيدًا، بالإضافة لغسل البطيخة من الخارج قبل البدء بتقطيعها كذلك.
  • وضع البطيخ المقطع مسبقًا في الثلاجة لبضعة ساعات قبل تناوله.
  • تناول كمية معقولة ومعتدلة من لب البطيخ أو من عصيره، لا سيما من قبل: مرضى الكلى، والحوامل.
  • تجنب تناول البطيخ من قبل الأشخاص المصابين بحساسية تجاه البطيخ أو بحساسية تجاه: الخيار، واللاتكس، والجزر.
  • تناول كمية قليلة من البطيخ فقط في هيئته الصلبة من قبل مرضى السكري، أو محاولة تجنب عصير البطيخ قدر الإمكان من قبل مرضى السكري.
  • الابتعاد عن البطيخ المقطع مسبقًا، وشراء وتناول البطيخ كامل الحبة فقط.
  • من الممكن أكل البطيخ بجميع أجزائه؛ حيثُ يُمكن تناول بذوره، كما قد تؤكل قشرته مقليةً، أو مطهوةً، أو مُخلّلة.
  • لايسمح باكل البطيخ للأشخاص من حساسية تجاه فاكهة البطيخ

 

 

اجري توداي على اخبار جوجل
اجري توداي على اخبار جوجل
ميفاك
ميفاك
مبيدات كنزا جروب
مبيدات كنزا جروب
شركة شورى للكيماويات
شركة الدقهلية للدواجن
زر الذهاب إلى الأعلى