الأخبارالصحة و البيئةالمناخمصر

«البيئة»: التخلص الآمن من 986 طن من المبيدات المهجورة عالية الخطورة

كشفت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، تفاصيل منظومة الإدارة المتكاملة للمخلفات الصلبة، حيث تخلصت من 986 طن من المبيدات المهجورة عالية الخطورة موضحة  إن وزارة البيئة من خلال جهاز تنظيم إدارة المخلفات تقوم بالدور التخطيطي والتنظيمي والرقابي في تنفيذ المنظومة الجديدة لإدارة المخلفات، وذلك في كافة مراحل المنظومة من تنفيذ البنية التحتية والتشغيل وخلق المناخ الداعم.

أولا: البنية التحتية لمنظومة المخلفات الجديدة:

  • تم تسليم 15 مدفنا صحيا للمخلفات بمحافظات الوادي الجديد وبني سويف وسوهاج والمنوفية والجيزة والفيوم والبحيرة ومطروح والأقصر وأسوان وجنوب سيناء، وجار العمل في 7 مدافن.
  • تم تسليم 11 محطة وسيطة ثابتة بالقاهرة والجيزة والفيوم والشرقية والبحيرة وبني سويف، و13 محطة وسيطة متحركة في 8 محافظات، وجار تنفيذ 9 محطات وسيطة ثابتة و87 محطة وسيطة متحركة.
  • تم الانتهاء من إنشاء محطة لمعالجة وتدوير مخلفات بمحافظة سوهاج، وجار الانتهاء من تنفيذ ورفع كفاءة 5 محطات أخرى بـ 4 محافظات.
  • على مستوى التشغيل يتم تفعيل عقود التشغيل الخاصة بعمليات الجمع والنقل ونظافة الشوارع والمدافن الصحية تدريجيا على مراحل، حيث تشمل المرحلة الأولى محافظات (القاهرة – الإسكندرية– بورسعيد – الإسماعيلية) والمرحلة الثانية محافظات (القليوبية – الجيزة – الغربية – الشرقية- المنوفية – مدينة شرم الشيخ)، وتشمل المرحلة الثالثة باقي المحافظات.
  • إصدار أول قانون لتنظيم إدارة المخلفات رقم 202 لسنة 2020 ولائحته التنفيذية في شأن تنظيم إدارة المخلفات بكافة أنواعها، ويقوم على فكر الاقتصاد الدوار والتحديد الواضح للأدوار والمسئوليات، ودمج حقيقي للقطاعيين الخاص والقطاع غير الرسمي في منظومة الإدارة المتكاملة للمخلفات.
  • البدء في تنفيذ مشروعات تحويل المخلفات إلى طاقة من خلال دمج القطاع الخاص كشريك أساسي في التنفيذ، حيث تم اختيار شركات المرحلة الأولى للتنفيذ، والتنسيق مع البنك المركزي تنفيذا لتكليفات رئاسة الجمهورية لتوفير تمويل من خلال البنوك التنموية المصرية بإجمالي حجم استثمارات تتراوح بين 340 لـ 500 مليون دولار أمريكي بالمرحلة الأولى من خلال قرض بالجنيه المصري بفائدة 8% وفترة سماح للسداد 5 سنوات يليها 10 سنوات للسداد.
  • تم تنفيذ أول وحدة بتكنولوجيا Gasification، كمشروع إرشادي بقرية قلهانة بمركز أطسا محافظة الفيوم لمعالجة المخلفات وتحويلها إلى طاقة، بالتعاون بين مؤسسة الطاقة الحيوية مع شركة رويال جرين جاز بالشراكة مع الشريك النرويجي (Scandia Energy) ومركز البيئة والتنمية للمنطقة العربية وأوروبا “سيدارى، سعة المحطة 2.5 طن/ يوم بقدرة إنتاجية 100 كيلووات”.
  • تم توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة البيئة والهيئة العربية للتصنيع ومحافظة الوادي الجديد لإنشاء وحدة إنتاج صناعية لألواح أخشاب الخشب المضغوط من سعف النخيل باستخدام تكنولوجيا ألمانية بتكلفة 500 مليون جنيه، للاستفادة من سعف النخيل المتوفر في مصر بكميات ضخمة، ويتميز المشروع بتكلفة التشغيل المنخفضة وسعر بيع أقل مما يعود بأرباح عالية، ويساعد على خفض نسب استيراد الخشب المضغوط
  • العمل على دمج القطاع غير الرسمي في مجال المخلفات ضمن منظومة العمل الرسمي من خلال توقيع بروتوكول التعاون بين وزارات البيئة والقوى العاملة والتضامن الاجتماعي، حيث تم استحداث 4 مسميات وظيفية جديدة للعمل في مجال إدارة المخلفات، وتم حتى الآن تسجيل 4132 عاملا بالقطاع غير الرسمي على الموقع الإلكتروني المنشأ بوزارة التضامن الاجتماعي لتحليل بيانتهم والتأكد منها، كما قامت وزارة القوى العاملة بإعداد قرار المسميات الجديدة، ويتم العمل على تدريب العاملين عليها.
  • العمل على نشر تكنولوجيا إنتاج الوقود الحيوي من المخلفات الحيوانية والزراعية (البيوجاز) من خلال مؤسسة الطاقة الحيوية للتنمية الريفية المستدامة التابعة لوزارة البيئة، حيث تم إنشاء ما يكافيء 1732 وحدة بيوجاز منزلية بـ 18 محافظة.
  • تم ادخال تكنولوجيا الفرم والتعقيم بدلا من المحارق للتخلص الآمن من المخلفات الطبية، حيث تم توريد وتركيب محطة معالجة مركزية للنفايات الطبية بمستشفى صدر بسيون بمحافظة الغربية بتكلفة إجمالية 20 مليون جنيه.
  • التخلص من 934 طنا من شاشات أنابيب الأشعة الكاثودية القديمة المتراكمة بالموانئ المصرية على مستوى الجمهورية.
  • الانتهاء من إصدار التراخيص وتقنين أوضاع 8 مصانع لتدوير المخلفات الإلكترونية، كما تم إصدار الموافقات البيئة لمصنعين، وجار استكمال إجراءات استصدار التراخيص لهما.
  • من خلال مشروع التخلص من الملوثات العضوية الثابتة تم التخلص من ومعالجة ما يزيد على 2000 طن من تلك الملوثات، وذلك على النحو التالي:

–  التخلص الآمن من 220 طنا من مادة اللاندين عالية الخطورة الموجودة بميناء الأدبية منذ أكثر من 20 عاما.

– التخلص الآمن من 692 طنا من المبيدات المهجورة منتهية الصلاحية الموجودة بمخازن وزارة الزراعة بالصف ومواقع أخرى على مستوى الجمهورية.

– التخلص الآمن من 74 طنا من المبيدات المنتهية الصلاحية المتراكمة بالموانئ المصرية.

– معالجة ما يزيد عن 1000 طن من زيوت المحولات الكهربائية الملوثة بمواد (PCBs) شديدة الخطورة.

اجري توداي على اخبار جوجل

 

مبيدات كنزا جروب

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى