الأخبارالاقتصادمصر

وزير الزراعة: تكثيف الجهود البحثية لإستنباط أصناف من المحاصيل أكثر تحملا للظروف المناخية

>> القصير: تعليمات رئاسية بتوفير 100% من التقاوي المعتمدة لزراعة المحاصيل الإستراتيجية

تفقد السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، واللواء جمال نور الدين محافظ كفر الشيخ، محطة البحوث الزراعية بسخا، التابعة لمركز البحوث الزراعية حيث استمع وزير الزراعة ومحافظ كفر الشيخ إلى عرض تقديمي، حول محطة البحوث الزراعية بسخا،  باعتبارها اكبر المحطات البحثية على مستوى الجمهورية، ودورها في تحقيق التنمية الزراعية، والاقسام التابعة لها، فضلا عن البرامج القومية للمحاصيل الاستراتيجية.

وتفقد وزير الزراعة، مبني حفظ تقاوي المربي و الاساس للذرة الشامية و البرنامج البحثي بالمزرعة البحثية للتعرف علي الهجن المبشرة من الذرة الشامية الفردية و الثلاثية البيضاء و الصفراء و هجن الاستخدامات الخاصة كالذرة السكرية و الفيشار ، مؤكدا ان التوسع في الأصناف المختلفة من المحاصيل يستهدف الحد من إستيراد أصناف من الخارج.

 

وقال وزير الزراعة في تصريحات صحفية علي هامش جولته بمحافظة كفر الشيخ، ان تعليمات رئاسية بتوفير التقاوي المعتمدة لمختلف المحاصيل الإستراتيجية  بإنتهاء العام المقبل 2023  وذلك لمحاصيل القمح والذرة والقطن والأرز، مشيرا إلي مواصلة برنامج أستنباط أصناف من مختلف المحاصيل أكثر تحملا للظروف المناخية والجفاف وأقل إستهلاكا للمياه وذلك في إطار رفع كفاءة الموارد المائية والأرضية.

وأضاف «القصير»، ان تطوير الزراعة المصرية يرتبط بمنظومة حقيقية لتحديث الأرقام لمساعدة متخذ القرار علي النهوض بالقطاع الزراعي وإعدادات سياسات تخدم الفلاح المصري في ظل التحديات التي تواجه الزراعة المصرية، مشيرا إلي أن أحد أدوات الدولة لتحقيق هذه الأهداف هي توفير مستلزمات الإنتاج للمحاصيل الإستراتيجية بأسعار مناسبة وخاصة التقاوي المنتقاه.

وأوضح وزير الزراعة، ان دور المحطات البحثية هو استنباط أصناف وهجن للمحاصيل عالية الإنتاجية، موفرة للمياه، متحملة للإجهادات البيئية والحيوية وذات جودة عالية، فضلا عن إنتاج تقاوى المربى والأساس والإشراف على إنتاج المعتمدة، وتطوير وتحديث حزم التوصيات الفنية باستمرار، بالاضافة الى حل المشاكل التي تواجه الانتاج النباتي والحيواني والثروة السمكية، ونقل تكنولوجيا الزراعة الحديثة للمزارعين، والإرشاد والتدريب لجميع المهتمين بالشأن الزراعي.

وأشار «القصير» إلي أهمية التوسع في البحوث التطبيقية لخدمة القطاع الزراعي وتحديثها لتلبية إحتياجات المزارعين والمربين بمختلف القطاعات المرتبطة بالزراعة المصرية، مع ضرورة تلبية إحتياجات الأمن الغذائي المصري من المحاصيل الزراعية الغذائية.

وشدد وزير الزراعة علي أهمية متابعة تداخل المحاصيل الزراعية خلال الموسم الزراعي الواحد من خلال تطبيق التوصيات الفنية اللازمة للنهوض بهذه المحاصيل والحد من إنتشار الأمراض والآفات الناتجة عن هذا التداخل وخاصة دودة الحشد الخريفية لحماية المحاصيل الزراعية المصرية من هذه المخاطر.

ومن جانبه قال الدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية ان محطة بحوث سخا تضم أنشطة 80 قسم بحثى تابعة لـ 12 معهد علمي هي المحاصيل الحقلية،والقطن، والمحاصيل السكرية،  ومحطة بحوث البساتين، والأراضي والمياه، وتكنولوجيا الاغذية، وأمراض النبات،ووقاية النباتات، والارشاد الزراعي والتنمية الريفية، والاقتصاد الزراعي، والهندسة الزراعية، والمعمل المركزي لبحوث الحشائش، مشيرا إلي أن هذه الأنشطة تعمل من أجل تطوير وتحديث منظومة الزراعة المصرية وفقا للمعايير المختلفة للبحوث التطبيقية.

 

اجري توداي على اخبار جوجل

 

مبيدات كنزا جروب

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى