الأخباربحوث ومنظماتمصر

عاجل…«الزراعة»: تجديد إعتماد 15 إختبار لتشخيض الأمراض التناسلية في الحيوانات

>> فاضل: نستهدف دقة النتائج لخدمة مربي الماشية وحماية الثروة الحيوانية

اعلن الدكتور مصطفي فاضل مدير معهد التناسليات الحيوانية  ان فريق عمل المراجعة الدورية بالمجلس الوطنى للإعتماد (EGAC) طبقا لإجراءات المواصفة الدولية أيزو 17025:2017 لإعتمادات المعامل التشخيصية وافق علي تجديد الإعتماد لعدد (3) إختبارات ” البروسيلا والليكوزيس والخلايا الجسديه باللبن” وتوسيع مجال الإعتماد ليشمل إعتماد عدد (12) إختبار جديد فى مجال تشخيص الأمراض التناسليه المختلفه، بالإضافة إلي  إعتماد نظام إدارة المعهد طبقا للمعايير الدولية ISO 9001:2015

وأضاف «فاضل»، في تصريحات صحفية الأثنين ان تجديد الإعتماد لهذه الإختبارات بهدف تعظيم الأداء التناسلى لحيوانات المزرعه وزيادة نسبة الخصوبه والسيطرة على الأمراض التناسلية المختلفه مما يضمن زياده فى معدلات الولادات على مستوى المزارع النظاميه والفلاح الصغير، مشيرا إلي تجديد الإعتماد يأتي حرصاً من المعهد على التطوير المستمر للمعامل والتحديث الدائم للإختبارات والمعامل التى تهدف إلى زياده وسرعة ودقه  النتائج طبقا لأحدث المراجع الدولية .

وأوضح مدير معهد التناسليات الحيوانية أن هذه الإعتمادات تأتى ضمن توجيهات السيد القصير وزير الزراعة والدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية بضرورة التطوير المستمر للأداء بكافة معامل المعهد  موضحا ان هذه الإختبارات تاتى أهميتها فى كونها تشمل الأمراض التى تنتقل عن طريق السائل المنوى مثل الليكوزيس واللسان الأزرق والأمراض التناسلية التى تسبب الإجهاض أوالموت المبكر للأجنه داخل الرحم مثل الإسهال البقرى ,اللشمالنبرج والسل ،

وأشار «فاضل»، إلي  إنه تم أيضاً إعتماد الإختبارات الخاصه بقياس السموم الفطريه فى اللبن والعلائق والتى لها تأثير مباشر على الخصوبه فى حيوانات المزرعه مثل تحوصل المبايض والنفوق المبكر للأجنه وقلة الخصوبه، موضحا ان المعهد  التابع لمركز البحوث الزراعيه بوزارة الزراعه هو المعهد الوحيد فى مصر المنوط به تشخيص وعلاج المشاكل التناسليه فى الحيوانات المختلفه وإنتاج السائل المنوى المجمد وفحص قصيبات السائل المنوى المجمد المنتج داخل جمهورية مصر العربيه والمستورد من الخارج.

ولفت مدير معهد التناسليات الحيوانية ان تشخيض الأمراض التناسلية يهدف  للتأكد من خلوها من الأمراض وذلك لحماية الثروه الحيوانيه فى البلاد من الامراض التى تسبب مشاكل تناسليه تؤدى إلى خسارة إقتصادية كبيرة مثل نقص الخصوبة أو الإجهاض أو موت الأجنه.

وشدد «فاضل»، علي أهمية دور المعهد  فى حماية الثروه الحيوانيه داخل البلاد كما يقوم المعهد بدور كبير من خلال التعامل مع معاهد الثروه الحيوايه بمركز البحوث الزراعيه وكذلك قطاع تنمية الثروه الحيوانيه بالوزارة ومراكز تجميع الألبان ومنظمات المجتمع المدنى وذلك لتحسين السلالات المختلفه لحيوانات المزرعه (الأبقار والجاموس والأغنام والماعز) وتوطين سلالات متميزه من الأبقار عالية فى إنتاج الألبان واللحوم لدى المربى الصغير مما يساهم فى تحقيق الإكتفاء الذاتى من اللحوم والألبان.

وأشاد «فاضل»  بدور فريق الجودة بالمعهد لما بذلوه من مجهود لتحقيق أهداف المعهد للحصول على الإعتمادات طبقا للمواصفات الدولية للجودة بالمعهد موضحا ان سياسة المعهد تهدف إلى التوسع فى الحصول على إعتمادات دولية فى التخصصات المختلفه  خلال الفترة القادمة.

وأوضح مدير معهد التناسليات الحيوانية أن المعهد يتميز بوجود كوادر بحثيه على أعلى مستوى من التدريب والمهاره كما يتميز المعهد أيضاً بوجود معامل متميزة ومجهزة بكافة الأجهزه الحديثة و المطابقة للمعايير الدولية اللازمه لتشخيص الأمراض التناسليه المختلفه مما يساهم فى تحقيق سياسة الدوله متمثله فى وزارة الزراعة ومركز البحوث الزراعيه فى تحسين وتطوير الثروه الحيوانيه فى البلاد.

وجدير بالذكر أن معهد بحوث التناسليات الحيوانيه قد حصل على شهادة الإعتماد ISO 21001:2018  فى مجال التدريب حيث يمتلك المعهد مركز تدريب معتمد يساهم فى رفع المستوى العلمى والفنى للأطباء البيطريين العاملين داخل جمهورية مصر العربية والوافدين من الخارج .

اجري توداي على اخبار جوجل

 

مبيدات كنزا جروب

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى