الأخبارالاقتصادمصر

تقرير صادم …220 مليار دولار خسائر إقتصادية تهدد الأمن الغذائي بسبب الآفات الزراعية

>> تجمع دولي لبحث مخاطر دودة الحشد الخريفية علي الأمن الغذائي ويستعرض خطط المواجهة

تنظم الاتفاقية الدولية لوقاية النباتات، ولجنة الاتحاد الأفريقي للزراعة والتنمية الريفية والاقتصاد الأزرق والتنمية المستدامة ومنظمة الأغذية والزراعة بمشاركة منظمة الأغذية والزراعة «الفاو»،  ورشة عمل خلال الفترة من 25 إلى 29 سبتمبر 2023،  وتستضيفها وزارة الزراعة في مصر. لتدريب احوالي 90 متخصصًا في صحة النبات ومسؤولًا زراعيًا من البلدان الأعضاء في الاتحاد الأفريقي، بمشاركة مسؤولين رفيعي المستوى في الاتحاد الأفريقي، ووزارة الزراعة واستصلاح الأراضي في مصر، وسفارة الولايات المتحدة الأمريكية في مصر، والأمانة العامة للاتفاقية الدولية لوقاية النباتات، ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة.

وتستهدف ورشة العمل بحث آليات الحد من مخاطر الآفات الزراعية ومنها دودة الحشد الخريفية علي الأمن الغذائي وإنتاجية المحاصيل الزراعية، فيما توفر ورشة العمل تدريبًا عمليًا على الأدوات المبتكرة لتحسين المراقبة والاستجابة لتهديد أو وجود الآفات النباتية التي لها تأثير اقتصادي وزراعي كبير في المنطقة.

ووفقا لبيان رسمي أصدرته منظمة «الفاو»، من المتوقع أن يكتسب المتدربون المعرفة والقدرة على مواصلة تدريب زملائهم في بلدانهم. وتشارك في ورشة العمل 11 دولة أفريقية هي الكاميرون وجمهورية الكونغو الديمقراطية ومصر وغينيا بيساو وكينيا ومالي والمغرب وسيراليون وأوغندا وزامبيا وزيمبابوي.

إلي ذلك كشف تقرير رسمي أصدرته منظمة الأغذية والزراعة «الفاو»، عن إنه يتم فقدان حوالي 40 في المائة من إنتاجية المحاصيل الزراعية سنويًا بسبب الآفات النباتية، مما يعني خسائر اقتصادية بقيمة 220 مليار دولار أمريكي، مما يساهم في انعدام الأمن الغذائي العالمي. موضحا إنه في أفريقيا، تسبب الآفات النباتية خسائر زراعية واقتصادية وبيئية كبيرة.

وأوضحت التقرير إنه  على سبيل المثال تشير التقديرات إلى أن دودة الحشد الخريفية وحدها تتسبب في خسارة محاصيل سنوية بقيمة 9.4 مليار دولار أمريكي في أفريقيا، مشددا علي أهمية التنسيق بين وزارات الزراعية علي المستوي الأقليمي والدولي لتنفيذ خطط تضمن المكافحة المتكاملة للآفات الزراعية ومنها دودة الحشد الخريفية لتقليل الخسائر الاقتصادية للمحصول.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى