الأخبارالمزيدمصرمعارض دولية و عربية

وزراء التموين والتجارة والنقل يفتتحون فعاليات معرض «فوود أفريكا» للصناعات الغذائية في دورته الثامنة

>> سمير: السوق الأفريقي يمثل أحد أهم أولويات استراتيجية الدولة المصرية لتعزيز التجارة الخارجية

افتتح المهندس أحمد سمير، وزير التجارة والصناعة، والدكتور على المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، والفريق كامل الوزير، وزير النقل، اليوم، فعاليات الدورة الثامنة لمعرض «فوود أفريكا» للصناعات الغذائية في دورته الثامنة إلى جانب معرض باك بروسيس«للتعبئة والتغليف والتصنيع الغذائي، وذلك بحضور أحمد الوكيل، رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، وعدد كبير من رؤساء الغرف الصناعية والمجالس التصديرية والمنظمات الدولية وقيادات وزارة التجارة والصناعة، حيث تقام فعاليات المعرضين بمركز مصر للمعارض الدولية خلال الفترة من 12-14 ديسمبر الجاري بمشاركة أكثر من 900 شركة عارضة محلية وعالمية تمثل 32 دولة وأكثر من 13 جناح وطني.

وقال وزير التجارة والصناعة في تصريحات صحفية علي هامش المعرض أن السوق الأفريقي يمثل أحد أهم أولويات استراتيجية الدولة المصرية لتعزيز التجارة الخارجية وتحقيق مستهدفاتها للوصول بنسب الصادرات السلعية إلى 100 مليار دولار سنوياً، خاصةً وأنه سوق استهلاكي ضخم، وقادر على استيعاب نسب كبيرة من صادرات المواد الغذائية المصرية، مشيراً إلى أن قطاعات الصناعات الغذائية والمحاصيل الزراعية والتعبئة والتغليف تمثل نسبة كبيرة من هيكل الصادرات المصرية كل عام حيث بلغ إجمالي صادرات القطاعات الثلاثة خلال عام 2022 نحو 8 مليار و761 مليون دولار.

وأضاف  «سمير»، أن معرض فوود أفريكا يقام تحت رعاية وزارتي التجارة والصناعة والتموين والتجارة الداخلية بالتعاون مع عدد من الشركاء الاستراتيجيين أبرزهم المجلس التصديري للصناعات الغذائية والمجلس التصديري للحاصلات الزراعية المجلس والتصديرى للطباعة والتغليف وغرفة الصناعات الغذائية والهيئة القومية لسلامة الغذاء، وجمعية تنمية وتطوير الصادرات البستانية «هيا»، وجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار، مشيرًا إلى أن المعرض يشهد إقبالاً كبيراً من الزوار إلى جانب اجتذابه لبعثة مشترين تضم قرابة 500 مشتري دولي متخصص.

وأوضح وزير الصناعة والتجارة أن المعرض يمثل تجمعاً هاماً للصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية والخضراوات الطازجة ومدخلات الإنتاج وتكنولوجيا التصنيع الغذائي والتعبئة والتغليف، كما يمثل نقطة انطلاق حقيقية للمنتجات المصرية لأسواق العالم ويسهم أيضا في توسيع نطاق وزيادة حركة التجارة البينية بين مختلف دول القارة الأفريقية، لافتاً إلى أن إقامة المعرض للعام الثامن على التوالي يعكس اهتمام الشركات المصرية والعالمية بالسوق الأفريقي وحرصها على التواجد بهذا السوق الواعد.

وأشار الوزير إلى أن معرض فوود أفريكا في دورته الحالية يعكس التوجهات الحالية للدولة المصرية بتنمية وتطوير علاقاتها الاقتصادية والتجارية مع كافة دول القارة الأفريقية وكذا خطة الوزارة الهادفة إلى زيادة الصادرات والترويج للمنتجات المصرية المتميزة بهدف كسب ثقة السوقين المحلي والدولي، لافتاً إلى أن الجهات التابعة للوزارة مثل الهيئة المصرية العامة للمعارض والمؤتمرات وجهاز التمثيل التجاري تبذل جهوداً حثيثة كل عام في إقامة هذا المحفل الهام وذلك من خلال التنسيق والتعاون مع الجهات المنظمة للمعرض في اجتذاب بعثات المشترين للمعرض.

وأوضح سمير أن عدداً من الجهات الحكومية تشارك بالمعرض بهدف عرض خدماتها على الشركات العارضة والتفاعل مع زوار المعرض من المستوردين والمستثمرين في قطاع الصناعات الغذائية والحاصلات الزراعية، وهو ما يعكس أهمية المعرض ودوره المحوري في زيادة الفرص الاستثمارية والتعاقدات التجارية بين مجتمع الأعمال المصري والخارجي، واطلاع المستوردين والمشترين من مختلف الدول على التطورات التي شهدها الاقتصاد المصري ومن ثم الصناعة المحلية.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى