الأخبارالانتاجبحوث ومنظماتمصر

رئيس «البحوث الزراعية»: الصادرات الزراعية وإرتفاع إنتاجية المحاصيل الحقلية والبستانية للقطاع الخاص دليل «نجاح البحوث التطبيقية»

>> عبدالعظيم: تطبيقات البحوث في الأراضي الجديدة حققت «طفرة» في الإنتاجية والجودة إنعكست علي الصادرات الزراعية

أكد الدكتور عادل عبدالعظيم رئيس مركز البحوث الزراعية تكليفات السيد القصير وزير الزراعة وإستصلاح الأراضي بالاهتمام بالبحوث التطبيقية، من خلال الشراكة مع القطاع الخاص وزيادة الصادرات، مشيرا إلي أن هذه البحوث إنعكست علي زيادة إنتاجية المحاصيل البستانية والحقلية وإرتفاع الصادرات الزراعية من 4 ملايين طن إلي 7.3 مليون طن العام الماضي، وأن تطبيقات البحوث في الأراضي الجديدة التابعة للقطاع الخاص حققت «طفرة» في الإنتاجية والجودة.

وقال رئيس مركز البحوث الزراعية في كلمته خلال فعاليات مؤتمر المبيدات والصادرات الذي نظمته كلية الزراعة جامعة القاهرة، بحضور اللواء هاشم الحصري رئيس لجنة الزراعة والري في مجلس النواب والدكتور سامح عبدالفتاح عميد الكلية، والدكتور محمد عبدالمجيد رئيس لجنة المبيدات والمهندس محسن البلتاجي رئيس جمعية «هيا» لتنمية الصادرات الزراعية، إن إحتلال مصر للمراكز الأولي في عدد من المحاصيل الزراعية المصرية بالرغم من محدودية الموارد المائية والارضية هو دليل علي نجاح البحوث التطبيقية ومنها البطاطس والموالح والتمور والثوم والبصل، مشيدا بدور القطاع الخاص في الطفرة التي حدثت في الإنتاج الزراعي في الفترة الماضية بفضل هذه البحوث التطبيقية لخدمة القطاع الزراعي.

وأضاف «عبدالعظيم»، إن نجاح مركز البحوث الزراعية تؤكده تطبيقات البحوث لدي القطاع الخاص، ونجاحه هو إنعكاس لنجاح الأصناف المتميزة التي إستنبطها مركز البحوث الزراعية والتي أعطت متوسطات إنتاجية عالية مع شركات القطاع الخاص المتخصصة والتي تستخدم الوسائل الحديثة وتطبيق الممارسات الجيدة في الزراعة وهي شهادة نجاح للمركز وأصنافه المتميزة والدليل إنتاجيتها سواء المحاصيل الحقلية والبستانية  ومنها القمح محققا 24 اردب للفدان في الأراضي الجديدة وإنتاجية الطماطم 50 طن  للفدان داخل أراضي شركات القطاع الخاص والبطاطس حققت إنتاجية 19 طن للفدان مع الشركات مقارنة بـ 12 طنا للفدان في الأراضي القديمة.

وأوضح رئيس مركز البحوث الزراعية إنه تم تشكيل لجنة فنية وعلمية، برئاسة الدكتور علي إسماعيل للتنسيق لعمل عقد المرتمرات وورش العمل شهريا تكون مهمتها إدارة وتنظيم المؤتمرات العلمية للترويج للبحوث ورفع كفاءة الباحثين في مجال تطبيقات البحوث والتنسيق بين المعاهد ودعوة القطاع الخاص والجامعات والشركات لعرض مشاكل الشركات وعرض حلولها من خلال التلاحم مع الشركات والقطاع الخاص.

وأشار «عبدالعظيم»، إلي تشكيل لجنة خبراء وشراكة بين مركز البحوث الزراعية والجامعات تكون شراكة حقيقة وفعلية بين الجهات البحثية والعلمية والقطاع الخاص لدراسة كل المشكلات التي تواجه القطاع الخاص والمنتجين في الأراضي القديمة والجديدة لايجاد الحلول التطبيقية والواقعية لتقليل تكلفة الإنتاج والحرص علي رفع صفات الجودة في ضوء التحديات التي تواجه القطاع الزراعي في ظل التغيرات المناخية والمشاكل الإقليمية والنزاعات الدولية التي اثرت علي سلاسل الامداد خلال السنوات الأخيرة.

اجري توداي على اخبار جوجل

 

زر الذهاب إلى الأعلى