الصحة و البيئةحوارات و مقالاتخدماتي

«حكايات بيطرية» يكتبها الدكتور محمد مصباح… لتقليل التهاب الضرع = تغذية جيدة+ تطهير قبل و بعد الحلابة + حلابة مكتملة

المدير الفني بمعمل صحة الحيوان بالمنصورة – معهد صحة الحيوان-مركز البحوث الزراعية 

الضرع هو بؤرة اهتمام المربي لأن مكسبه يكمن بين أنسجة هذا العضو حيث ينتج له لبنا خالصا صائغا للشاربين و من ثم لزاما عليك عزيزي المربي أن تقدم العليقة المناسبة المتوازنة لحيوانك لزيادة انتاج اللبن و للحفاظ علي صحة الضرع سليما خاليا من أي التهابات .
لابد من اتباع نظم الرعاية الجيدة قبل و بعد عملية الحلابة احرص دائما علي أن تكون حظيرة ماشيتك جافة نظيفة من الروث قدر المستطاع و خالية من الذباب و الناموس قدر المستطاع لما له تأثير مباشر علي صحة الحيوان و انتاج اللبن و لتعلم أن الميكروبات المسببة لمرض التهاب الضرع تعييش في البيئة المحيطة بالحيوان و علي ضرع الحيوان نفسه.
لذا لابد أن يكون مكان التربية جيد التهوية وفي نفس الوقت بعيد عن التيارات الهوائية الشديدة.
وقبل عملية الحلابة لابد من غسل الضرع جيدا بالماء و تدليكه جيدا فذلك يسرع من عملية الحلابة ثم استخدم المطهر قبل الحلاقة.
قم بعملية التنشيف جيدا و تبدأ عملية الحلابة بحيث يتم تفتيح الحلامات واستبعاد اول قطرات الحليب من جميع الحلمات و التأكد من سلامة الضرع و أن اللبن لا يعاني من أي تغييرات لا في اللون او الرائحة و لا هناك أي نوع من أنواع التجبين ثم يتم تفريغ الضرع جيدا من اللبن.
و بعد الانتهاء من عملية الحلابة يتم التطهير مرة اخرى باستخدام المطهرات المناسبة و بعد الانتهاء من عملية الحلابة و التطهير يتم تقديم وجبة العلف حتي يتناولها الحيوان بهدوء في خلال 20: 30 دقيقة حتي لا يرقد علي الأرض مباشرة بعد الحلابة حيث أن فتحة الحلامات لم تغلق بعد و من ثم فهناك فرصة لحدوث العدوى في حالة الرقود.

اجري توداي على اخبار جوجل

 

زر الذهاب إلى الأعلى