الأخبارالمياهمصر

«لترشيد إستهلاك المياه في زراعة الأرز»… الحكومة تبحث تعزيز التعاون الدولي مع اليابان لتوفير مياه الري ونقل التكنولوجيات

التقي الدكتور سعد موسي المشرف على العلاقات الزراعية الخارجية مع هيروميتشي كيتادا مدير  الشبكة الدولية للارز INWEPF ومدير مكتب التعاون لتحسين الأراضي بوزارة الزراعة اليابانية والوفد المرافق له بحضور الدكتور عبد العظيم طنطاوي مسئول الاتصال بشبكة الأرز الدولية في مصر، لبحث تعزيز التعاون المشترك  في مجال النهوض بزراعة الأرز.

وأشاد “موسي” بحرص الوكالة اليابانية للتنمية (الجايكا) على تمويل حزمة من مشروعات التعاون الفني بالقطاع الزراعي وكذا عقد برامج تدريبية طويلة وقصيرة الاجل بانشطة زراعية مختلفة والتي يكون لها الاثر في بناء القدرات ورفع مستوى الباحثين والعاملين بالارشاد الزراعي، موضحا ان الوفد الياباني أشاد بالتعاون الوطيد بين وزارتي الزراعة بمصر واليابان من خلال التدريب وتبادل الخبرات خاصة في تقنيات زراعة الأرز.

وأوضح المشرف علي العلاقات الخارجية الزراعية إنه تم خلال اللقاء الاتفاق بشكل مبدئي على عقد الاجتماع القادم للشبكة الدولية للارز افتراضيا في أغسطس ٢٠٢٣، ووضع خطة شاملة للتعاون مع مصر خلال المرحلة القادمة للاستفادة من التجارب الدولية التي تمتلكها الشبكة والتي تتعلق بترشيد مياه الري في ظل اهتمام الوزارة بالعمل على ترشيد مياه الري المستخدمة في المحاصيل الشرهة للمياه مثل الارز .

وأكد “موسى”أن الدولة نجحت في تحقيق إنجازات كبيرة فيما يتعلق بالتنمية الزراعية المستدامة من خلال تنفيذ مشروع الري الحديث والذي تتحمل الدولة المصرية مئات المليارات من الجنيهات بالاضافة الى المشروعات الزراعية العملاقة في مجال استصلاح الاراضي الجديدة فضلا عن الجهود المبذولة لبناء القدرات ودعم التنمية الزراعية والحيوانية.

ومن جانبه أكد الجانب الياباني خلال اللقاء، ان أولوياتهم ستتركز خلال الفترة القادمة على تعزيز التعاون فى موضوعات الأمن الغذائي والادارة المستدامة للمياه، الأمر الذي يتوافق مع أولويات الدولة المصرية،  وضرورة التوجه نحو أصناف الأرز الهجين الأقل إستهلاكا للمياه للحفاظ علي الموارد المائية المصرية في ظل الندرة المائية.

إلي ذلك التقي الدكتور سعد موسي المشرف علي العلاقات الزراعية الخارجية مع ريتشارد فاتي  رئيس مجلس إدارة الشركة المجرية المتخصصة في اعمال المياه والتربة ال soil & water  والتي تنتج مركب  الووتر ريتنر والذي يقلل من معدلات فقد مياه الري من التربة وذلك لبحث امكانية الاستفادة بهذه التكنولوجيا في ضوء توجه الدولة المصرية ترشيد المياه المستخدمة في الري الحقلي.

وقال «موسى»، إن مركز البحوث الزراعية قطع شوطا كبيرًا مع الجانب المجري من خلال إجراء بعض التجارب الاولية على المنتج المشار اليه للتأكد من فعاليته في خفض معدلات البخر والحفاظ على مياه الري بالتربة تحت الظروف المصرية كأحد اهم الوسائل التكنولوجية الحديثة والتي تسعي الدولة المصرية لتطبيقها بهدف ترشيد مياه الري المستخدمة والاستغلال الامثل لوحدة المياه.

وأضاف المشرف علي العلاقات الزراعية الخارجية إن اللقاء تطرق الحديث الي أهمية الاستمرار في إجراء التجارب التوسعية في مناطق جغرافية مختلفة تحت الظروف المصرية،  ليتم استخدامه على نطاق أوسع بعد تجربته وتقييمه وخاصة في المشروعات الزراعية الكبرى ومزراع القطاع الخاص والمستثمرين العاملين في مجال الإنتاج الزراعي في مصر، مشيرا إلي ان زيارة السيد ريتشارد للقاهرة تأتي  ضمن وفد رجال الأعمال المجريين المرافقين لرئيس مجلس الوزراء المجري السيد فيكتور اوربان أثناء زيارته الأخيرة لمصر للقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي.

اجري توداي على اخبار جوجل

 

زر الذهاب إلى الأعلى