اخبار لايتالأخبار

كيف تتعامل مع الاضحية وتوقيت تناول الكبده واللحوم؟

يجب الأخذ بعين الاعتبار مجموعة من الأمور المهمة للتعامل مع أضاحي العيد  أثناء الذبح إلى حين توزيعها واستهلاكها، والقاعدة الذهبية التي يجب اتباعها خلال أيام العيد أن الإفراط في الأكل يؤدي إلى المعاناة الصحية ويبقى الحل هو الاعتدال في الأكل وفي تنظيم طريقة التغذية خلال أيام العيد.

وتقدم أجري توداي عددا من النصائح التي أعدها خبراء الصحة للتعامل مع الاضحية، ومنها قبل الذبح وبعده والتي تشمل:

  • يجب إخضاع الاضحية إلى حمية مائية وعدم إعطائه العلف قبل 12 ساعة من ذبحه.
  • يجب التأكد من نظافة السكين التي سيتم بها الذبح، كما أنه يستحسن أن يكون المكان الذي سيتم فيه ذبح الأضحية نظيفا.
  • يجب ترك الأضحية يتحرك بحرية بعد الذبح حتى يهدأ ثم نعلقه للسلخ.
  • أثناء السلخ احرص على عدم إصابة المرارة والمثانة البولية، فلمس المادتين للحم يفسده.
  • يجب غسل الأضحية جيدا بالماء البارد النظيف وتكرار التنظيف من الداخل والخارج.
  • عدم تقطيع الأضحية في اليوم الأول دون أن تجف، بل من الأحسن تركها إلى اليوم الثاني حتى نتأكد من خلوها من أمراض كثيرة.
  • تجنب تلوث اللحوم بأوساخ الصوف عند سلخ الأضحية.
  • استخراج الأحشاء مباشرة بعد الانتهاء من عملية سلخ الأضحية.
  • تناول اللحم الأحمر يكون على الأقل 6 ساعات بعد الذبح؛ أما الكبد والرئة والقلب فيمكن أكلها 15 دقيقة بعد عملية السلخ، بعد إخراجها من الأحشاء، تترك لتجف.

 

اجري توداي على اخبار جوجل

 

زر الذهاب إلى الأعلى